مرور الرياض ينفي تهمة التفحيط عن سوناتا المحطمة

أعلن مرور منطقة الرياض أن حادث انشطار سيارة هونداي سوناتا في حي العزيزية، والذي تناقلت صوره مواقع التواصل الاجتماعي لم يقع نتيجة ممارسة التفحيط كما زعم البعض.

وبحسب ماذكر المقدم حسن الحسن الناطق الرسمي باسم مرور الرياض، وقع الحادث يوم الجمعة عند الساعة 10:40 صباحاً في العاصمة الرياض وتحديداً على شارع النصر قبل تقاطع الحائر من جهة الغرب، عقب انحراف سيارة عن مسارها واصطدامها بنخلة وعمود إنارة، مما أدى إلى وفاة ثلاثة سعوديين كانوا بداخلها.

وأضاف الحسن أنه بالاعتماد على معاينة وتخطيط الحادث وشهود عيان في الموقع تبين أن السيارة لم تحتك بأي سيارة أخرى على الطريق ولم تمارس التفحيط، وأوضح أن فرق الأدلة الجنائية رفعت عينات من الموقع ولم تجد آثار أو شهود عيان على أن السيارة كانت تمارس التفحيط قبل وقوع الحادث.

يبدو أن البعض أصبح يربط أي حادث مروري يقع في السعودية باستعراضات التفحيط بسبب انتشار هذه الهواية الخطيرة التي تسببت بالعديد من الحوادث المميتة على الطرق السعودية خلال السنوات الماضية، جنبك الله شر الحوادث عزيزي القارئ.