أصدقاء مالكي سيارة موستنج GT350R سيفرحون بهذه الإضافة

تعتبر كلاً من سيارتي شيلبي GT350 و شيلبي GT350R من أقوى نسخ طراز فورد موستنج، إلا أن الأخيرة مخصصة أكثر للمشاركة في التحديات القانونية على حلبات السباق، وهذا يعني أنها مقصورتها الداخلية لا تحتوي على مكيف هواء ولا نظام صوتي أو نظام ملاحة أو غيرها من الإضافات المتوفرة في معظم السيارات، حيث أن هذه الأجزاء تزيد من وزن السيارة الأمر الذي يقلل من تسارعها أثناء السباقات.  

ولنكن عادلين فإن السائقين يمكنهم استعادة هذه الأجزاء مرة أخرى في سيارتها فورد شيلبي GT350R وذلك بدفع مبلغ 3000 دولار أميركي (11250 ريال سعودي) لحزمة الإلكترونيات، ولكن ما لا يمكن استعادته هو المقاعد الخلفية المفقودة ولكن ليس بعد الآن.

حيث أصبح باستطاعة مالكي سيارة GT350R إضافة مقاعد خلفية مقابل دفع مبلغ 999 دولار أميركي (3,750 ريال سعودي)، وتشير فورد بأن طلب العملاء هو القوة الدافعة وراء هذا القرار، وبما أن الزبون دائماً على حق فإن هذه المقاعد اختيارية، ومن المؤكد أن أصدقاء مالكي هذه السيارة هم الأكثر سعادة بهذه الإضافة التي ستمكنهم من الذهاب بجولة مع مالكي الموستنج القوية.

ولكن لا يزال الأمر يبدو سخيفاً للبعض للمطالبة بمزيد من وسائل الراحة في سيارة مثل شيلبي GT350R، فلماذا تنفق الكثير على سيارة قوية عندما يمكنك أن تنفق أقل، دون شراء تجهيزات اختيارية؟ حيث يبدأ سعر موستنج GT350 من  47,795 دولار أميركي (179,330 ريال سعودي) أما سعر GT350R  فيبدأ من 61,295 دولار أميركي (230 ألف ريال سعودي)، وكلا السعرين بدون إحتساب الضريبة ورسوم الشحن.

وكما سبق وأخبرناكم أعزاءنا متابعي موقعنا عرب جي تي، تعمل النسخ الأقوى من موستنج بواسطة محرك V8 سعة 5.2 لتر يولد قوة 526 حصان و 580 نيوتن.متر من عزم الدوران.

وتتوفر على سيارة فورد شيلبي GT350R إطارات صنعت خصيصاً لها من الكاربون فايبر.

ولكن السؤال المهم الآن لماذا يقوم شخص ما بشراء سيارة قوية ليجعلها أقل قوة وأبطأ قليلاً بعد زيادة وزنها من كثرة الإضافات؟ شاركونا أعزاءنا متابعي عرب جي تي برأيكم الخاص في خانة التعليقات المرفقة في الأسفل.