اختيار الشرق الأوسط مقراً جديداً لعمليات بنتلي موتورز

كشفت بنتلي موتورز أن الشرق الأوسط قد أصبح الآن المقرّ الجديد لعمليات بنتلي في منطقة الشرق الأوسط و أفريقيا و الهند وآسيا-الباسيفيك. ويشير هذا الإعلان إلى الالتزام الكبير الذي توليه الشركة البريطانية المتخصصة بصناعة السيارات الفاخرة تجاه المنطقة ويؤكّد على أهمية الشرق الأوسط لاستمرارية نجاح العلامة التجارية.

وقد شهد فريق العمليات الإقليمية في بنتلي موتورز الشرق الأوسط نمواً مضاعفاً في عدد الموظّفين، حيث تضاعف ثلاث مرّات بعد أن كان يضم ثلاثة مسؤولين يشرفون على أعمال الشرق الأوسط فقط في بدايات العام 2014.

والآن من المقر الجديد في المنطقة الحرّة بمطار دبي، تشمل العمليات كلاً من المبيعات والتسويق وخدمات ما بعد البيع وأنشطة تطوير الأعمال في المناطق الرئيسية الأربع تحت إدارة الرئيس الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا والهند وآسيا-الباسيفيك الذي تم تعيينه حديثاً، (ستيفن رينولدز) والمدير الإقليمي لنفس المنطقة السيد (نيل ويلفورد).

وتأتي هذه الخطوة الكبيرة بعد تحقيق بنتلي موتورز الشرق الأوسط لنتائج قياسية في أول ثلاثة فصول من السنة حيث سجّلت زيادة في تسليم السيارات بنسبة 25% مقارنة مع 2013، بينما شهدت منطقة آسيا-الباسيفيك نمواً نسبته 50% تقريباً خلال الفترة ذاتها.

وتشتهر هذه المنطقة التي تحظى بأهمية متزايدة، بعملائها كثيري المتطلّبات والذين يقدّرون ذلك الجمع الفريد بين الفخامة والأداء الذي تقدّمه بنتلي إلى جانب المجموعة غير المحدودة من فرص تخصيص السيارات عبر إضفاء لمسات شخصية متطوّرة وخاصّة لكل سيارة على حدة.