استون مارتن تضع حدوداً لشراكتها مع مرسيدس AMG

كانت شركة استون مارتن البريطانية وشركة دايملر الألمانية، المالكة لعلامة مرسيدس بنز، قد وقعتا اتفاقاً بحيث تقوم مرسيدس AMG ببناء محرك V8 لشركة استون مارتن، ولكن يبدو أن العلاقة بين الشركتين قد ظهرت حدودها.

حيث صرّح مدير برنامج الهندسة في استون مارتن المهندس (John Caress) بحزم: "هذا ليس تعاوناً ليس مشروعاً مشتركاً، نحن لا نصنع أي سيارات معاً". وقد ذهب إلى القول "على الرغم من أنه سيتم توفير محركات من مرسيدس AMG، لكن ستبقى لاستون مارتن الكلمة الأخيرة على المعايرة النهائية".

وقال John Caress، "أن محرك V8 القادم سوف يظهر وكأنه مقدم من استون مارتن على الرغم من أصوله الألمانية، كما أوضح أن عملاء استون مارتن متواضعين جداً ويريدون عادم بصوت عادي وليس كمن ينفث النار والكبريت".

من ناحية أخرى، أكد هذا المصدر الرسمي من شركة استون مارتن أنمحرك V12 للشركة، سوف يبقى أطول وقت ممكن. وقال Caress أن الشركة سلكت مسار تقليص الحجم لأجل تلبية متطلبات اقتصاد الوقود والانبعاثات ولكن استون مارتن بدلاً من ذلك ستبقي محرك V12 وتقدم مركبات كهربائية.

تصريح جريء من استون مارتن ربما يكشف عن مشاكل في تحديد مستوى الشراكة التي تجمع بينها وبين مرسيدس AMG.

ملاحظة: الصور المرفقة في الخبر لسيارة استون مارتن DP-100 فيجن جران توريزمو الاختبارية.