اطلاق نيسان صني 2015 في منطقة الشرق الأوسط

أطلقت شركة (نيسان) اليوم سيارتها العائلية الصغيرة (صني) طراز 2015 في منطقة الشرق الأوسط معلنةً أنها ستتوفر في كافة صالات العرض إبتداءً من الأول من شهر أغسطس القادم.

وتتمتع نيسان صني 2015 بتراث عالمي عريق تعود جذوره الى عدد من العوامل منها رحابتها الداخلية وعوامل السلامة التي تعتمدها، بالإضافة الى الجودة التي تتسم بها والراحة التي توفرها واستهلاكها المتدني للوقود. واليوم، أضافت نيسان الى ما سبق تصميماً أنيقاً وراقياً مع نظام إتصالات متطور (Nissan Connect).

وكانت صني الأساسية قد أطلقت في منطقة الشرق الأوسط عام 1966 تحت علامة داتسون وقد باتت اليوم في جيلها العاشر، عنصراً رئيسياً من تراث نيسان العريق في المنطقة حيث لا تزال من أكثر السيارات رواجاً ومبيعاً. وتنطلق صني 2015 من هذه المعادلة الناجحة وتعزز تواجد نيسان في قطاع سيارات السيدان B الذي يعتبر من أكثر القطاعات رواجاً في أسواق المنطقة.

وتتميز نيسان صني 2015 بتصميمها المعدل الذي يتسم بالقساوة والذي يطاول الواجهتين الأمامية والخلفية ومقصورة الركاب، وتشمل هذه التعديلات فتحة تهوئة أمامية أكبر تحيط بها مصابيح أمامية أخذت لنفسها شكلاً منحنياً ، في وقت تساهم التفاصيل الكرومية في زيادة رقي السيارة. وتتحلى أيضاً بتصميم مجدد لمقصورة الركاب التي يتألق فيها كونسول وسطي ملبس باللون الأسود اللماع (Piano Black) ومزود بنظام عرض للجهاز الموسيقي وبمقود جلدي مع مفاتيح تشغيل مدمجة.

وتندفع صني بمحرك يعمل على البنزين بسعة 1.5 لتر وتتوفر بأربعة مستويات تجهيز مع أسعار تنافسية، نسخة S يبدأ ثمنها من 45,500 درهم إماراتي (12,380 دولار أمريكي)، ونسخة SV يبدأ ثمنها من 48,300 درهم إماراتي (13,150 دولار أمريكي)، ونسخة SV كومفورت يبدأ ثمنها 51,500 درهم إماراتي (14,022 دولار أمريكي)، والنسخة الأخيرة SL التي يبدأ ثمنها من 54,000 درهم إماراتي (14,700 دولار أمريكي).