بنتلي SUV تسعى لتكون الأسرع في فئتها

ذكرت (بنتلي) من قبل أن مركبتها الجديدة كلياً من فئة (كروس أوفر) ستكون أفخم وأقوى مركبة من هذه الفئة في السوق ، ويبدو أن الشركة جادّة تماماً فيما تقول ، حيث صرّح رئيس قسم التسويق (كيفين روز) أن النسخة المزودة بمحرك W12 ستكون أسرع سيارة SUV في السوق.

وللوصول إلى هذا الهدف الصعب يجب على الطراز ذي الخلفية الفخمة والذي قد يحمل اسم (فالكون)، أن يتغلب على مركبات SUV الموجودة في السوق مثل بي ام دبليو X5 و X6 M، و بورش كايين تيربو S، و رينج روفر سبورت SVR، وهو ما يعني أن الشركة ستعتمد على محركها الشهير W12 ذي الشاحن التوربيني المزدوج ، ولكن الشركة  لم تُفصح عن قوته.

المثير للاهتمام أن (روز) قال لمجلة (Car & Driver) أنه يتوقع حصة الأسد من المبيعات للنسخة الكهربائية الهجينة من السيارة، حيث أبدى 30% من الزبائن المحتملين اهتمامهم بنسخة صديقة للبيئة ، ومن المتوقع أن تتمتع هذه النسخة بمدى تشغيلي يصل إلى 48.2 كم باستخدام الطاقة الكهربائية وحدها.

وبالإضافة إلى المحركات المذكورة، يتوقع فريقنا عزيزي القارئ استخدام محرك V8 سعة 4 لتر المزود يشاحن توربيني مزدوج ، وربما نسخة خاصة بشركة بنتلي من محرك (أودي TDI V8) ذي سعة 4.2 لتر.