بي ام دبليو تكشف عن مفاجأة توضح مقدار تطور سيارتها

قدمت بي ام دبليو سيارتها الاختبارية الجديدة i Vision Future Interaction، التي يعني اسمها بلغتنا العربية "الرؤية المستقبلية للتفاعل"، وذلك ضمن فعاليات معرض الالكترونيات الاستهلاكية CES 2016 المقام حالاً في مدينة لاس فيغاس بالولايات المتحدة الأمريكية.

إن سيارة بي ام دبليو i Vision Future Interaction الاختبارية مستندة على سيارة بي ام دبليو i8 رودستر الاختبارية، وهذه هي السيارة التي سبق وصرح عنها رئيس مجلس إدارة بي ام دبليو السيد (هارالد كروجر) بطريقة غامضة.

تتميز هذه النسخة الاختبارية الخاصة من طراز بي ام دبليو i8 بعدم حصولها على سقف وأبواب ولا حتى على مرايا، وزودت بمقصورة داخلية ذات تقنية عالية تم تصميمها بهدف توفير أنظمة القيادة الذاتية.

التغيير الداخلي الأكثرلفتا للانتباه هو إضافة شاشة بانورامية قياس 21 إنش على جانب الراكب المرافق، وعندما تكون السيارة في وضعية القيادة الذاتية تصبح الشاشة عبارة نظام ترفيه هائل يسمح للسائق بالوصول إلى الإنترنت، وقراءة بريده الإلكتروني أو مشاهدة الافلام.

ويجد السائق عدادات ذات تقنية عالية مع شاشة ثلاثية الأبعاد، تعرض جميع المعلومات المعتادة، فضلاً عن تفاصيل حول السيارات التي على الطريق حتى لو لم تكن ضمن مجال رؤية السائق.

وهناك ميزة أخرى جديدة هي نظام AirTouch للتحكم بالإيماءة التي يمكن المستخدمين من التفاعل مع الشاشة البانورامية دون الحاجة إلى لمسها. ويستخدم هذا النظام مجموعة متنوعة من أجهزة الاستشعار لكشف وتفسير حركات اليد. وكمثال على ذلك، فإن على السائقين تحريك أيديهم إلى الأمام وكأنهم قاموا بكبسة اختيارعلى الشاشة، وسبق أن وفر الصانع الألمانية نسخة من هذا النظام في سيارة بي ام دبليو الفئة السابعة 2016 التي سبق واختبر زميلنا صهيب شعشاعه قيادتها.

جهزت بي ام دبليو أيضاً سيارتها الاختبارية بجهاز فريد لاختيار وضعية القيادة  بثلاثة خيارات مختلفة؛ Pure Drive mode التي توفر تجربة قيادة تقليدية، Assist mode التي تجعل من السيارة تتدخل فوراً عندما يتم الكشف عن اصطدام محتمل، وأخيراً هناك الوضعية Auto Mode التي تجعل من السيارة تقود نفسها بنفسها بشكل ذاتي لتتمشى مع القيادة المستقبلية.

وعند اختيار الوضعية الأخيرة للقيادة، فإن عجلة القيادة تضيء باللون الأزرق وتتحرك إلى الأمام لتوفيرمساحة استرخاء إضافية للسائق، و تعدل المقاعد الرياضية لدرجة يشعر فيها السائق أنه يجلس في صالة ويستطيع رؤية الشاشة البانورامية بشكل اكثر راحة.

عالم من التطور العالي يتوفر في السيارات المستقبلية، مما سيغير في أسلوب استخدام السيارات خلال أقرب وقت ممكن إن شاء الله.