جنرال موتورز الشرق الأوسط تضع مهنيي الصيانة لديها تحت الاختبار

اجتمع 40 من أبرز مهنيي صيانة السيارات في شركة جنرال موتورز من أرجاء منطقة الشرق الأوسط مؤخراً في دبي للمنافسة على لقب الأفضل في المنطقة.

وشارك هؤلاء في تحديد وإصلاح 40 سيارة مليئة بالمشاكل التي تم إدخالها بشكل متعمد، تحت أنظار 40 من أعضاء اللجنة التحكيمية.

وقامت المجموعة المتأهلة بإصلاح 480 مشكلة خلال ست ساعات، وذلك ضمن فعاليات حدث "سوبر مهني" المميز والذي استمر ليومين متواصلين.

وتعزز هذه المسابقة السنوية، في عامها السادس، من الهدف الذي يسعى جميع مهنيي الصيانة في جنرال موتورز لتحقيقه: إصلاح سيارات العملاء بالشكل المناسب وبدون الحاجة إلى إجراء أي أعمال إضافية.

ويقول موريس ويليامز، الرئيس والمدير الإداري في جنرال موتورز الشرق الأوسط: "نتفهم أنك تتوقع أن يتم إصلاح سيارتك من المرة الأولى عندما تأخذها لإجراء الإصلاحات في مراكز الصيانة. إنه الالتزام الذي نتبناه تجاه عملاءنا، وهو جزء من ثقافتنا وما تدور حوله كل هذه المسابقة".

وتمكن (ثاجودين فيروس)، وهو مهني صيانة لدى شركة الأمانة، وكيل جنرال موتورز في الكويت، من حصد أكبر عدد من النقاط نظراً لدقته وسرعته في إصلاح 12 من المشاكل الصعبة التي تم إدخالها في سيارات شيفروليه كروز، و إمبالا، و سيلفرادو، و جي إم سي سييرا.

ويمكن لفيروس الآن أن يعتبر نفسه أفضل مهني صيانة لدى جنرال موتورز في منطقة الشرق الأوسط. وهو لقب يمكنه أن يفتتح أبواب العديد من الفرص الرائعة في مجال التطور الوظيفي، كما كانت عليها الحال بالنسبة للفائزين باللقب في مسابقات السنوات السابقة.

وجاء (نول بانجون)، مهني الصيانة في شركة التوكيلات العالمية في المملكة العربية السعودية، بالمركز الثاني، في حين تمكن (جايام باريرا) من الفوز بالمركز الثالث، وهو مهني الصيانة في شركة ليبرتي بدولة الإمارات العربية المتحدة.

وللوصول إلى هذه المسابقة، خاض المشاركون مراحل طويلة من المنافسات التي تضمنت أكثر من 1500 مهني صيانة لدى وكلاء جنرال موتورز في الشرق الأوسط، منذ شهر فبراير المنصرم.

ومنذ ذلك الوقت، خضعوا جميعاً لبرامج تدريبية مكثفة وخمس جولات إقصاء قاسية تضمنت اختبارات إلكترونية ومكتوبة. وفي نهاية المطاف، تمكن 40 من أصل المشاركين الـ 1500 من التأهل والسفر إلى دبي للمشاركة في المنافسات النهائية.