جيب رانجلر تحصل على دعم هائل بسبب قرار جرئ

تفيد تقارير بأنه سيتم الإبقاء على إنتاج طراز جيب رانجلر الحالي لمدة ستة أشهر على الأقل بعد إطلاق الجيل القادم من هذه السيارة الأمريكية.

وكما أفادت مجلة AutoNews، فإن شركة فيات كرايسلر قررت تحويل مصنع توليدو الذي ينتج طراز شيروكي ذات الهيكل الكامل، ليقوم ببناء هيكل الإطار فقط، في خطوة من شأنها أن تعزز الإنتاج السنوي لطراز رانجلر إلى حوالي 350,000 سيارة، أو نحو 50% زيادة عن أرقام اليوم.

سوف تنقل جيب إنتاج شيروكي إلى مصنع بيلفيدير في شهر مارس من عام 2017 إن شاء الله، مع إغلاق مصنع توليدو لتحويل الإنتاج والمتوقع أن يستغرق حوالي ستة أشهر.

ويعتقد مسؤولون العلامة التجارية بأن المعروض من جيب رانجلر هو أقل من الطلب، وأنهم مستعدون لزيادة المبيعات التي سوف تنشأ مع إطلاق الطراز الجديد.

قال مايك مانلي، رئيس العلامة التجارية لجيب في وقت سابق من هذا الشهر "بأن رانجلر تجسد العلامة التجارية الأمريكية الأكثر شهرة في العالم، ونفس الشيء بالنسبة الصين، لذلك فإن الطلب سوف يستمر في النمو".

ومن المقرر أن يبقى إنتاج رانجلر الحالي حتى شهر مارس من عام 2018، ومن المرجح أن يتم تسويقه باعتباره رانجلر كلاسيك، ومن المتوقع ظهور شاحنة بيك اب معتمدة على رانجلر بالإضافة إلى نسخة ديزل من هذا الطراز لأول في عام 2018، والاستفادة من حجم الانتاج الإضافي.