دودج تكشف عن تفاصيل الرجيم الذي خضعت له تشالنجر ديمون

مازال يفصلنا الكثير من الوقت عن 12 ابريل موعد إطلاق سيارة العضلات الجديدة دودج تشالنجر SRT ديمون 2018، الذي سيكون ضمن فعاليات معرض نيويورك للسيارات، ولكننا اليوم سنزودكم أعزاءنا متابعي عرب جي تي بمعلومات رسمية تكشف عن تفاصيل الرجيم القاسي الذي تعرضت له هذه السيارة القادمة.

حيث خسرت تشالنجر ديمون 97.5 كيلوغرام (215 باوند) مقارنة مع وزن دودج تشالنجر SRT هيلكات، وتفاصيل هذا الإنخفاض بالوزن كانت من خلال إستبدال بعض القطع بأخرى أقل وزناً.

تفاصيل الرجيم الذي خضعت له تشالنجر ديمون كالتالي:

- قل 51.3 كيلوغرام من خلال إزالة المقاعد الخلفية ومقعد الر اكب المرافق للسائق.

- قل 7.2 كيلوغرام من إطارات السيارة، حيث تم إستخدام إطارات مصنوعة من الالومنيوم قياس 18 إنش.

- قل 8.1 كيلوغرام من خلال إزالة أنظمة تخفيض أصوات المحرك والعادم، مما يجعلنا نرجح أن صوت ديمون سيكون مرتفعاً مقارنة مع سيارة هيلكات الحالية.

- قل 10.9 كيلوغرام من خلال إزالة السماعات، والإحتفاظ بسماعتين فقط في الأمام.

- قل 8.6 كيلوغرام من تصغير حجم الـ Sway bar.

- قل 1.8 كيلوغرام من جهاز تعديل وضعة المقود الأوتوماتيكي، خيث حل بدل منه جهاز يدوي.

- قل 7.2 كيلوغرام من خلال تزويد تشالنجر ديمون بمكابح جديدة من بريمبو عالية الأداء.

- قل 9 كيلوغرام من خلال إزالة العجل الإحتياطي وفرش الصندوق الخلفي.

- قل 1 كيلوغرام من خلال إزالة نظام الحساسات الخلفية.

وإذا جمعنا هذه الأرقام سنلاحظ أن الوزن الذي قل قريب من 106 كيلوغرام، مما يجعلنا نتوقع زيادة في وزن أجزاء أخرى لتكون النتيجة في الوزن تقل بـ 97.5 كيلوغرام عن هيلكات الحالية.

في الحقيقة كان فريقنا في عرب جي تي يتمنى لو قامت دودج باستخدام الألومنيوم في هيكل السيارة ليقل الوزن بشكل إضافي، من غير إزالة إضافات قد تهم من يرغب بإمتلاك هذه السيارة الرياضية.