رئيس مرسيدس ايه ام جي لديه رأي قد يعجب العرب

يشترك معظم سكان الوطن العربي بعدم رغبتهم بإستخدام السيارات الكهربائية كما أنهم لا يفضلون شراء السيارات الهجينة أيضاً، رغم أن هذه المركبات ستتوفر قريباً بكثرة في أسواقنا نظراً لإشتراع معظم صانعي السيارات في تركيزهم على هذه النوع من السيارات الصديقة للبيئة والاقتصادية في إستهلاك الوقود.

ربما يشترك السيد "توبياس مورس" الرئيس التنفيذي لـ مرسيدس ايه ام جي مع الذوق العربي في السيارات بعد هذا التصريح الجريء، وذهب في مقابلة جرت مؤخراً معه بالقول "السيارات الهجينة سيئة دائماً في الأعمال التجارية "، وتابع القول أنه حتى "إذا أرادت الشركة بناء سيارة هجينة من قسم AMG فإن الموارد الهندسية في الوقت الراهن لا تكفي إلى تحقيق النموذج".

وفي الوقت نفسه، تركز مرسيدس ايه ام جي على إطلاق سيارتي SL63 AMG و SL65 AMG التين ظهرتا مؤخراً على الشبكة العنكبوتية، وتعد الشركة أيضاً بإطلاق E63 جديدة والتي يشاع أنها ستعمل بمحرك V8 سعة 4 لتر مع شاحن توربيني تصل قوته إلى 591 حصان.

وفي حين أننا لا ينبغي أن نتوقع أن نرى سيارة رياضية هجينية من مرسيدس في وقت قريب، قال موريس أن الشركة الألمانية تعمل على توسيع تشكيلة طراز مرسيدس GT، ورفض أن يخوض بالتفاصيل.

وكما اخبرناكم مؤخراً أعزاءنا متابعي موقعنا عرب جي تي أعلنت مرسيدس أنها سوف تزيد الطاقة الإنتاجية لمحركات V12، مما يؤكد أن سيارات ايه ام جي مازالت تريد الاحتفاظ بالمحركات الكبيرة الحجم ولا ترغب في دخول عالم السيارات الهجينة التي تعتمد على محرك بنزين صغير يعمل إلى جانبه محركات كهربائية.