رولز رويس تعلن عودة أحد أعظم سيارات فانتوم الجيل الخامس إلى لندن

أعلنت شركة رولز رويس البريطانية اليوم احتفالها بالعيد الخمسين لألبوم "سيرجنت بيبر لونلي هارتس كلوب باند" لفرقة البيتلز على طريقتها الخاصة بإعادة سيارة رولز رويس فانتوم الجيل الخامس الملوّنة الشهيرة التي كانت ملكاً لجون لينون إلى موطنها في لندن لتُعرض أمام الجمهور العام.

سيارة فانتوم الجيل الخامس بنسخة جون لينون هي حالياً ملكٌ للمتحف كولومبيا البريطانية الملكي في كندا، وسوف تسافر من كندا إلى لندن لتنضمّ إلى "أعظم ثمان سيارات فانتوم" وهو معرضٌ تنظّمه رولز رويس في بونهامز في شارع بوند، وهي منطقة كان يرتادها جون لينون بشكل منتظم في أواخر الستينيات في هذه السيارة بالتحديد.

وسيتمكّن الجمهور العام من مشاهدة سيارة فانتوم الجيل الخامس التي كانت ملكاً للمغني جون لينون في مزاد بونهامز بين 29 يوليو و2 أغسطس.

فانتوم

وبالعودة إلى الماضي وبالتحديد في اليوم نفسه الذي ترك فيه إدوارد هيغنز وايت كبسولته جيميناي 4 ليصبح بذلك أوّل أمريكيّ يسير في الفضاء، استلم جون لينون شيئاً لا يقلّ تميّزاً عن ذلك، وهي سيارة رولز رويس فانتوم الجيل الخامس باللون الأسود Valentine Black. وقد قال لاحقاً أنّه لطالما أراد أن يكون مليونيراً متميّزاً خارجاً عن السرب وقد شكّلت سيارة فانتوم خطوة هامّة تجاه تحقيقه ذلك الحلم.

وقد طلب لينون إضافة عدد من التعديلات واللمسات المميّزة إلى سيارته الإنجليزية الفارهة بشكل يليق بأسلوب نجم الروك بامتياز، بما في ذلك تحويل المقعد الخلفي إلى سرير مزدوج، كما طلب تجهيز السيارة بهاتف وثلَاجة إضافة إلى مشغّل اسطوانات ونظام صوتيّ مصمّم خصيصاً له (يشمل مكبّر صوت صاخب خارجيّ).

بعد ذلك، وفي أبريل 1967، مع الانتهاء من تسجيل ألبوم "سيرجنت بيبر لونلي هارتس كلوب" الذي قلب كلّ المقاييس، طلب لينون من صناع هياكل السيارات حسب الطلب في شركة JP Fallon أن يمنحوا سيارته طلاءً جديداً وقد تمّ الكشف عن سيارة فانتوم بحلّتها الجديدة قبل أيام قليلة من الإطلاق العالمي للألبوم في الأوّل من يونيو، وقد بدت السيارة وكأنّها تشكّل جزءاً من الفكرة العامة للألبوم.

فانتوم

رولز رويس فانتوم قديمة

طغى على السيارة بشكلها الجديد، اللون الأصفر الذي يعكس غلاف الألبوم. وإذا نظرنا بتمعّن، نرى أنّ النمط ليس مجرّد رسم عشوائي لدوّامه بل هو عبارة عن رسم لزخارف رومانية مزيّنة بالأزهار مستوحاة من الرسومات التي كانت تزيّن قوافل الغجر والعبّارات، مع رمز للأبراج على السقف.

كان لينون يستخدم سيارة فانتوم V بشكل منتظم حتّى عام 1969، كما كان يقتني أيضاً سيارة أخرى أقلّ شهرة من طراز فانتوم الجيل الخامس باللون الأبيض بالكامل، استخدم لينون سيارته، قبل تغيير طلائها، لاستلام رتبة الإمبراطورية البريطانية برفقة زملائه في الفرقة عام 1965، ليعود ويستخدمها عام 1969 لإعادة رتبته إلى القصر اعتراضاً على شؤون عديدة منها الحرب على فييتنام. عام 1970، تمّ شحن السيارة إلى الولايات المتّحدة الأمريكية حين انتقل لينون للإقامة هناك وتمّ إقراضها لعدد من كبار نجوم الروك مثل فرقة رولنغ ستونز، وبوب ديلان، وذا مودي بلوز. عام 1977، وبعد فترة من التخزين وعدم الاستعمال، تمّ التبرّع بها من قبل المليونير جيم باتيسون إلى متحف كولومبيا البريطانية الملكي في فكتوريا، كولومبيا البريطانية، كندا.

معرض "أعظم ثمان سيارت فانتوم" من رولز رويس، يُقام في قاعة المبيعات الدولية الكبرى في مزاد بونهامز والمعارض في شارع نيو بوند، لندن، من 29 يوليو وحتى 2 أغسطس.