فولفو تستعرض مستقبل السيارات من الداخل مع تقنيات فائقة

كشفت فولفو عن نموذج إختباري لمقصورة "آلة الزمن" في معرض لوس أنجلوس للسيارات، والتي تم تصميمها للاستخدام مع سيارات المستقبل التي ستعتمد على أنظمة القيادة الذاتية.

جهزت الشركة السويدية فولفو هذه المقصورة بمقعد سائق يحتوي على كافة وسائل الراحة والترفيه والإسترخاء، بما أنه لن يقود هذه السيارة المستقبلية التي ستسير على الطرق العامة لوحدها بالاعتماد على أجدد أنواع التكنولوجيا التي تعمل أشهر صانعي السيارات الآن على اختبارها بشكل رسمي لكي توفرها بأقرب وقت ممكن في المركبات الإنتاجية إن شاء الله.

وعندما يتم ضبط السيارة على وضع القيادة الذاتية، تتراجع عجلة القيادة ويميل المقعد تلقائياً إلى وضع أكثر راحة، مع شاشة الكمبيوتر اللوحي الكبير والذي يمكن استخدامه لمشاهدة الأفلام أو متابعة بعض التطبيقات مثل Netflix، كما أن المقصورة محاطة بمواد عالية الجودة وتصميم عصري حديث.

ورفضت فولفو الخوض في التفاصيل ولكن يمكننا أن نرى الجلود والمفروشات مع تطعيمات الخشب الفاخر والمعادن، كما أن النموذج لديه نظام مراقبة المناخ، ونظام معلومات وترفيه فريد من نوعه يمكن التحكم به من الكونسول الوسطي.

وعلى الرغم من أن إمكانية رؤية داخلية بمركز قيادة مستقلة ليس بعيدة جداً، في نفس الوقت من إعلان فولفو عن نواياها لبناء أسطول سيارات ذاتية التحكم وسوف تبدأ في الظهور في شوارع مدينة غوتنبرغ السويدية في عام 2017 إن شاء الله.

شاركونا أعزاءنا متابعي موقعنا عرب جي تي برأيكم بالسيارات الذاتية القيادة، وهل ترغبون حقاً بإمتلاكها بشكل شخصي أم أنكم تفضلون مواصلة الإستمتاع بالقيادة التي تعتمد على قدراتنا الشخصية، مع العلم أننا قريباً إن شاء الله سنعرض عليكم إن شاء الله تجربتنا الأولى لسيارة اودي ذاتية القيادة لنعرفكم عل أجدد ما توصلت له شركات السيارات.

بيجو 3008 ثانياً في رالي المغرب بقيادة سيباستيان لوب

بيجو حققت إنجازاً جديدا يضاف إلى سجل إنجازاتها في عالم سباقات الرالي بعدما نجح االسائق الشهير سيباستيان لوب دانيال سائق...

فريق عرب جي تي بانتظاركم في معرض دبي الدولي للسيارات 2017

معرض دبي الدولي للسيارات هو أكبر معرض للسيارات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ويقام مرة كل عامين في مركز دبي...

سيارة معدلة تعتقد نفسها دبابة يومية الاستخدام

حتى الأطفال يعلمون أن الدبابات هي مركبات خاصة بالجيوش فقط، ولكن جنون التعديل وصل إلى حد يصعب وصفه لنقدم لكم اليوم...