ماكلارين P1 تسجل رقما قياسيا سريا جديدا

نشر موقع أوتوكار خبراً جديداً يؤكد أن السيارة البريطانية الفائقة ماكلارين P1 تمكنت من تسجيل رقم قياسي سري جديد أثناء اختبارها على حلبة (نوربورغرينغ) الألمانية الشهيرة بعد أن قطعت المضمار خلال 6 دقائق و 30 ثانية.

ولم تقم الشركة البريطانية ماكلارين بتثبيت هذا الرقم القياسي الذي سجلته أثناء قطع الحلبة الشهيرة بشكل رسمي، وما زالت تقوم باختباراتها الشرسة لتتمكن سيارتها الجديدة P1 من تخفيض هذه المدة أكثر لتمنع اقتراب منافستها فيراري لافيراري من لقب أسرع سيارة في العالم على حلبة نوربورغرينغ خلال المستقبل القريب.

تجدر الإشارة إلى أن بورش 918 سبايدر طراز 2014 ما زالت حتى الآن صاحبة لقب أسرع سيارة في العالم على حلبة نوربورغرينغ بشكل رسمي بعد أن قطعت مضمارها خلال زمن 6 دقائق و 57 ثانية.

وللتذكير فقط عزيزي القارئ، زودت ماكلارين P1 التي لن يصنع منها سوى 375 نسخة في العالم بمحركين؛ الأول V8 يعمل بالوقود سعة 3.8 لتر مزوّد بشاحن تيربو ثنائي ويولد قوة 727 حصان و720 نيوتن/متر من عزم الدوران، أما المحرك الثاني الكهربائي فيولد قوة تصل إلى 176 حصان و 260 نيوتن/متر من عزم الدوران، لتبلغ قوة ماكلارين P1 باستخدام المحركين معاً 903 حصان. وتتسارع السيارة الفائقة من السكون إلى سرعة 100 كم/س خلال 2.8 ثانية وإلى 200 كم/س خلال 6.8 ثانية وإلى 300 كم/س خلال 16.5 ثانية.

علينا الانتظار الآن عزيزي القارئ، حتى تسجّل ماكلارين P1 رسمياً زمنها القياسي الجديد لقطع مضمار حلبة نوربورغرينغ.