ArabGT
الموقع الأكبر لأخبار السيارات في الشرق الأوسط

مقعد السائق يتسبب بفضيحة لسيارة بوغاتي تشيرون

0

47 سيارة بوغاتي تشيرون – Bugatti Chiron مباعة في أنحاء مختلفة من العالم تم استدعائها نتيجة لوجود خلل مصنعي في مقعد سائق هذه الأسطورة الخارقة التي دفع مالكها ثروة تزيد عن 2.61 مليون دولار أمريكي أي مايعادل 9,788 مليون ريال سعودي لإمتلاك أجدد سيارة من صنع شركة بوغاتي الفرنسية المملوكة من قبل مجموعة فولكس فاجن الألمانية.

لنكون عادلين أعزاءنا متابعي عرب جي تي واجهت العديد من شركات صناعة السيارات الخارقة أمثال فيراري و لمبرجيني و بورش و ماكلارين وحتى شركة رولزر ويس التي تصنع قصور متحركة مشكلة استدعاء سياراتها المباعة في الأسواق بسبب إكتشاف بعض من العيوب المصنعية التي قد تتسبب بمشاكل في المستقبل إذا لم يتم إصلاحها.

بوغاتي

الأسطورة بوغاتي تشيرون

الخلل الذي تواجهه سيارة تشيرون هو بالتحديد في الدعامات التي تثبت مقعد السائق في الوضعية التي يختارها من سيقود هذه السيارة ، فلم يتم تركيب هذه الدعامات في المكان المناسب مما قد يتسبب لا قدر الله بتحرك مقعد سائق هذه الأسطورة الخارقة وهو يقود ، وهذه مشكلة كبيرة بما أننا نتحدث عن تثبيت وضعية جلوس سائق بوغاتي تشيرون ، فهذه السيارة مخصصة للقيادة على سرعات عالية فماذا سيحدث لا سمح الله نتيجة لردة فعل سائقها لو تغيرت وضعية جلوس مقعده وهو يقود بسرعة.

ولكن بالتأكيد اكتشفت شركة بوغاتي هذا الخلل قبل أن يتقدم أي عميل بالشكوى ، مما يعني لا يوجد أحد من مالكي سيارات تشيرون واجه مشكلة بسبب هذا الخلل المصنعي ولله الحمد.

بوغاتي

يجدر الإشارة إلى أن 12 نسخة من سيارات تشيرون التي تم استدعائها موجودة في الولايات المتحدة الأمريكية ، و 4 نسخة موجودة على حد فريقنا في عرب جي تي في المملكة العربية السعودية ويمتلك هذه السيارات في المملكة كلاً من ؛ الأمير بدر آل سعود ، و يزيد الراجحي ، و محمد عري ، و صالة عرض SEVEN Car Lounge .

سيصنع في العالم من هذا الطراز الخارق 500 نسخة فقط ، وسيتم إنتاج 70 سيارة تشيرون في العام الواحد فقط، حيث أن عملية بناء كل سيارة من الصفر إلى شكلها النهائي تحتاج إلى 6 أشهر من العمل .

قد يعجبك ايضا
تعليقات