هارلي ديفيدسون تقدم اول دراجة كهربائية

كشفت شركة الدراجات النارية العريقة (هارلي ديفيدسون) عن أول دراجة كهربائية تحمل شعار الشركة.

ولن تُطرح الدراجة الجديدة للبيع ، وإنما ستقوم الشركة باختيار بعض الزبائن من الولايات المتحدة الأمريكية ليقوموا بتجربة الدراجة وإبداء ملاحظاتهم عنها.

الدراجة التي تحمل اسم (LiveWire) ستقوم بزيارة ما يزيد على 30 من وكلاء شركة (هارلي ديفيدسون) في أمريكا حتى نهاية العام.

وتراوحت ردود أفعال عشاق هذه العلامة التجارية بين مؤيد ومعارض، فبينما قال (مارك هانس) نائب رئيس شركة (هارلي ديفيدسون) أن "الدراجة الجديدة أقرب إلى الجيتار الكهربائي، منها إلى السيارة الكهربائية"  استقبل بعض أعضاء نادي "راكبي دراجات هارلي ديفيدسون" الخبر بشيء من السخرية.

وفي المقابل تساءل آخرون عن خطورة مثل هذا النوع من الدراجات، حيث قال أحد أعضاء نادي (هارلي ديفيدسون): "إنها تبدو جيدة كدراجة كهربائية، ولكنن أعتقد أن عدم وجود صوت لها سيؤدي إلى الكثير من الحوادث على طرقنا المزدحمة"، حيث تظهر الدراجة في الفيديو الذي أطلقته الشركة الأمريكية وهي تسير على طريق (Route 66) دون أن يصدر عنها أي صوت.

ويُشار إلى أن الدراجات الكهربائية تلاقى رواجاً كبيراً ، حيث يباع منها 25 مليون دراجة سنوياً في الصين وحدها ، وفقاً للبروفيسور (بيتر ويلز) ، المدير المشارك في المجموعة البحثية الخاصة بقطاع تصنيع السيارات والمركبات في جامعة Cardiff.

وأضاف بأن قرار الشركة التحول إلى المركبات الكهربائية لم يكن مفاجئاً، وخاصة مع توجّه كافة المصنعين نحو تخفيض الانبعاثات ، إلا أن دراجة (هارلي) كهربائية ستكون أقل انتشاراً بما تحمله العلامة التجارية من تميّز يجعلها حصراً على نخبة راكبي الدراجات النارية.