أوباما يجرب قيادة شيفروليه كورفيت مع أشهر كوميدي أمريكي

ظهر الرئيس الأمريكي باراك أوباما مؤخراً وهو يقود سيارة شيفروليه كورفيت كلاسيكية طراز 1963 في برنامج حواري يديره المقدم الكوميدي الشهير (جيري ساينفيلد).

عادة ما يستضيف برنامح (كوميديون يشربون القهوة في السيارة) شخصيات من عالم السينما والإعلام ، ولكن في حلقته التي صدرت مؤخراً يبدو أن (ساينفيلد) قرر أن يمضي قدماً ليقتحم عالم السياسة ويستضيف الرئيس الأمريكي شخصياً، حيث يظهر ساينفيلد في بداية المقطع وهو يهاتف الرئيس الأمريكي الذي يدعوه إلى البيت الأبيض لتناول القهوة.

 وللقاء الرئيس اختار مقدم البرامج الأمريكي واحدة من أندر السيارات الأمريكية؛ سيارة كورفيت ستينجراي 1963 التي تتميز بزجاج خلفي مقسوم شبيه بالغواصات، حيث يقول (ساينفيلد) أنه اختار هذه السيارة لأنها تمثل تلك الحقبة الزمانية التي كان فيها الأمريكان يصنعون "أشياء مجنونة" مثل الصعود إلى القمر، كما أنه يعتبر (أوباما) "أروع رئيس أمريكي" ولذلك اختار "أروع سيارة أمريكية" لهذه الحلقة على حد تعبيره.

وخلال الحلقة قام الصحفي الأمريكي بجولة مع (أوباما) في حديقة البيت الأبيض على متن السيارة، حيث أبدى الرئيس الأمريكي إعجابه بها وقال أنه كان يحلم باقتناء واحدة مثلها ، قبل أن يتوجهو إلى سيارة الرئيس الأمريكي التي تُعرف باسم "الوحش" وهي عبارة عن سيارة كاديلاك ليموزين مصفحة مصنوعة على شاصي دبابة.

وفي نهاية الحلقة قام الرئيس الأمريكي (باراك أوباما) بقيادة السيارة بأسلوبه الخاص معلقاً يده على المقود، ولكنه لم يغادر حديقة البيت الأبيض لأن الحارس على البوابة لم يسمح له بذلك!