الكشف عن أغرب دراجة سوزوكي في العالم

إن Vilner تدفع دائما بتعديلاتها إلى أقصى الحدود الفنية، وتترك بصمتها الحرفية الرائعة وعلامتها المميزة على كل شيء تقريباً.

إن أحدث مشروع لشركة التعديل البلغارية، وهو دراجة سوزوكي إنترودر M 1500 موديل 2012، يعكس تماماً أسلوب الشركة واهتمامها بالتفاصيل.

مثل أي سلسلة من الدراجات النارية، تم تصميم دراجة سوزوكي إنترودر (والتي تعرف باسم بولفارد في بعض الأسواق) مع بعض التركيز على الماضي، و تذكرنا ببدايات دراجات هارلي ديفيدسون، وهندرسون.

ومع ذلك، فإن تفاصيلها المعاصرة لم تجعل منها شيئاً سخيفاً، بل على العكس فقد حولت Vilner هذه الدراجة إلى مزيج من طرق العلاج الجلدية التقليدية وآخر ما توصلت إليه تقنيات فن الرسم.

وصفت النتيجة بأنها "قطعة فنية"، كما أنها أول مركبة للشركة المعدلة والتي انتهت بطريقة رسم تحاكي التعتيق، انها ليست ملفوفة بالفينيل، ولكن طليت بدلاً عن ذلك "بالنحاس الصدئ" – تم التوصل إلى هذا التغليف بما لا يقل عن ست طبقات من الطلاء، والأدوات، ووضع اللمسات الأخيرة مع مجموعة خاصة من الفراشي. و لقد وصف الطلاء بأنه متين للغاية ومقاوم للماء، مع نسيج لا نظير له، ويكمل هذا المظهر القديم بأجزاء نحاسية.

ويكمل المشهد بالجلود المدبوغة بلون الخضار الطبيعية والمنحوتة يدوياً باستخدام التقنيات التقليدية، إن جمجمة الثور وشعار "V" الموجودين على المقعد يناسبون الدراجة التي يبلغ وزنها 328 كلغ و ذات محرك V-Twin سعة 1462 سم ​​مكعب بقوة تبلغ 68 حصان و 115 نيوتن.متر من عزم الدوران.