بماذا تختلف بورش كايين 2018 عن الجيل السابق؟

بورش كايين هي واحدة من أفضل مركبات SUV الرياضية والآن وبعد الكشف عن الجيل الثالث والجديد كلياً جاءت السيارة بالعديد من التحديثات مع مجموعة جديدة بالكامل من المحركات وأداء رياضي أفضل ومواصفات الرفاهية.

ولعل تلك  الهوية الرياضية والفاخرة في نفس الوقت والتي تميز سيارات بورش كايين كانت الدافع الأكبر في النجاح الذي حققته السيارة منذ ظهورها عام 2002 كأول سيارة SUV من بورش ، وهو ما يتأكد من خلال  حجم مبيعات كلي بلغ 770 ألف سيارة ، 270 ألف في الجيل الأول الذي استمر إلى عام 2010 و 500 ألف سيارة في الجيل الثاني الذي استمر إلى عام 2017 .

وسنحاول في مقال اليوم عزيزي القارئ  استعراض أبرز التغييرات التي خضعت لها بورش كايين في جيلها الجديد، حيث توجه زميلنا مصعب إلى مدينة دوسلدورف الألمانية وشارك في ورشة العمل التقنية التي عقدتها الشركة هناك و التقى مع عدد من مهندسي بورش الذين شرحو لنا بدورهم هذه التحديثات بالتفصيل 

كما سيقوم مصعب باختبار السيارة نهاية شهر أكتوبر القادم إن شاء الله في تجربة قيادة رسمية ستقيمها شركة بورش في اليونان
 

شركة بورش

تصميم بورش كايين 2018 

على الرغم من أن الشكل الخارجي لا يبدو مختلفاً كثيراً عن الجيل السابق إلا أن بورش كايين 2018 في الحقيقة أصبحت أطول بمقدار 6 سم وأعرض بمقدار 20 ملم

 كما حصلت السيارة على هيكل خارجي جديد بالكامل كما أكد لنا المهندسون ولم تشترك مع الجيل السابق بأي قطعة ولا حتى بمكونات هذا الهيكل، والذي صنع من من خليط يتألف من الفولاذ ومن الألومنيوم بنسبة 47%،  حيث نجد هذا المعدن خفيف الوزن في السقف والأبواب وغطاء المحرك باب الصندوق الخلفي ما ساهم في تخفيض وزن السيارة بمقدار 65 كجم
 

 

ولكن يظهر من الخلف شريط خفيف بين الأضواء الخلفية شبيه بذلك المستخدم في باناميرا الجديدة ، ليساعدك في التمييز بين الموديل القديم والجديد.

هذا بالإضافة إلى الجناح الخلفي الجديد المتكيف  على حافة السقف في نسخة (تيربو) والذي يستخدم لأول مرة ضمن هذه الفئة من السيارات ، حيث  يعمل على تعديل حركة الهواء الخلفي بما يتأقلم مع ظروف القيادة فيأخذ شكلاً انسيابيا عند السير بسرعة عادية  ويتحرك السرعات العالية فوق 160 كم/س ليمنح المحور الخلفي المزيد من الثبات.

 


كما يعمل هذا الجناح كمابح هوائية عند الضغط على دواسة المكابح بقوة عند السرعات المرتقعة ، حيث يمتد بزاوية 28 درجة تقريباً فيزيد من الضغط على المحور الخلفي ويعزز الثبات أثناء الكبح.

 

محركات بورش كاييين 2018

حصلت كايين 2018 على مجموعة جديدة من المحركات زودت كلها بشواحن توربينية ، ففي نسخة كايين العادية زودت السيارة بمحرك V6 بسعة 3 لترات مع شاحن تيربو يولد قوة 340 حصان و 450 نيوتن.م من عزم الدوران يتسارع من الصفر إلى 100كم/س في 6.2 ثانية (5.9 ثانية مع الحزمة الرياضية) وصولاً إلى سرعة قصوى تبلغ 245 كم/س
 

 

أما نسخة كايين S فحصلت على محرك V6 أيضاً ولكن بسعة 2.9 لتر ومع شاحني تيربو ليولد قوة 440 حصان و550 نيوتن.م من عزم الدوران ، وللينطلق بالسيارة من صفر إلى 100 كم/س في 5.2 ثانية (4.9 ثانية مع الحزمة الرياضية) وليصل إلى سرعة قصوى تبلغ 265 كم/س

وأخيرا النسخة الأقوى بورش كايين تيربو والتي زودت بمحرك V8 بسعة 4 لترات مع شاحني تيربو يولد قوة 550 حصان و770 نيوتن.م من عزم الدوران، وينطلق إلى سرعة 100 كم/س في 4.1 ثانية (3.9 ثانية مع الحزمة الرياضية) قبل أن يصل إلى سرعة قصوى تبلغ 286 كم/س .

وتتصل كافة خيارات المحركات بقير (تيبترونيك اس) الجديد المتطور من 8 سرعات يعمل بنظام الدفع الرباعي للعجلات مع ميزة توجيه العجلات الأربعة.

 

 

بورش كايين 2018 من الداخل

وعلى خلاف الشكل الخارجي، تشكل داخلية بورش كايين 2018 نقلة كبيرة وتختلف بشكل واضح عن المقصورة السابقة ، حيث تشتمل المقصورة على شاشة لمس عالية الجودة قياس 12.3 إنش في منتصف الكونسول الوسطي  بالإضافة إلى شاشتي عرض على جانبي العداد التقليدي.

و يعمل نظام "بورش لإدارة الاتصالات" المتطور على توفير ترابط شبكي بالكامل مع خدمة الاتصال بالإنترنت ليوفر نظام الملاحة معلومات فورية عن الازدحامات على الطرق وليقرب سيارات بورش خطوة إلى مفهوم السيارات الذكية.

 

 

أما للركاب فحصلت نسخة مايين وكايين اس على مقاعد جلدية مريحة بثماني وضعيات توفر راحة الجلوس دون تعب أثناء الرحلات ، لتؤكد على تميز بورش عن منافساتها في فئة SUV بمستويات الراحة والرفاهية التي تقدمها .

 فيما تتمتع المقاعد الخلفية بإمكانية التعديل بعشر وضعيات ومنها وضعية "تحميل الأمتعة" والتي تزيد من سعة الصندوق الخلفي بمقدار 100 لتر مقارنة بالطراز السابق ، بينما يمكن طي المقاعد الخلفية بالكامل لتصل السعة التحميلية إلى 1,710 لترات .

وفي نسخة بورش كايين تيربو 2018  جاءت المقاعد رياضية متكيفة وتشبه إلى حد بعيد السيارات الرياضية وتوفر في نفس الوقت ميزة التدفئة والتهوئة.

 


التطويرات التكنولوجية على أداء بورش كايين 2018

بالإضافة إلى الجناح الخلفي المتكيف الذي يعمل أيضاً كمكابح هوائية، والذي يستخدم للمرة الأولى في هذه الفئة من السيارات ، قررت بورش أن تقدم اختراعاً جدياً آخر ف سيارتها المميزة وهو "المكابح ذات السطح المطلي" والذي يقدم لأول مرة في العالم

حيث تم تغليف أقراص المكابح بمادة (كربيد التنجستن) فائقة الصلابة مع حبيبات مطورة صنعت خصيصاً لتعزيز أداء المكابح حيث تعمل هذه المكابح الجديدة لفترة أطول بـ30% من المكابح التقليدية وتوفر استجابة أفضل

 

مكابح بورش كايين 2018.jpg


هذا إلى جانب نظام التعليق االهوائي المتكيف ثلاثي الحجرات الجديد والذي يوفر المزيد من الراحة للركاب ويمنح السائق ديناميكية أفضل عند القيادة الرياضية ، كما يتيح له رفع المركبة عن الأرض عند السير على الطرق الوعرة.
 

مصنع بورش كايين

 

الأنظمة المساعدة على القيادة

تزخر بورش كايين 2018 بالعديد من الأنظمة المتطورة والميزات التي تسهل على السائق مهمة قيادة السيارة وتساعده على تجنب الحوادث ، ومن هذه الأنظمة :

  • نظام المساعدة على ركن السيارة مع كاميرا خلفية ورؤية 360 درجة
  • مثبت سرعة متكيف مع وظيفة التوقف والانطلاق
  • نظام مساعد السائق الإلكتروني
  • نظام الحماية الاستباقية للمشاة مع تحذيرات ومكابح تلقائية
  • نظام المساعدة على البقاء في المسار والتعرف على الشارات المرورية
  • نظام المساعدة على تغيير المسار والانعطاف مح حساسات على الإطارات
  • نظام الرؤية الليلية مع كاميرا حرارية
  • نظام دايود للمصابيح الأمامية
     


الخلاصة

كما تقول الشركة عزيزي القارئ  فقد أصبحت بورش كايين في جيلها الثالث  أقرب من أي وقت مضى إلى جذورها كسيارة بورش ، وحصلت على  هيكل جديد اخف وزناً ومحركات قوية وعدد من أنظمة المساعدة على القيادة ، وفي نفس الوقت توفر السيارة تحكماً لا يضاهى سواءً على الاسفلت أو على كافة أنواع  التضاريس، هذا بالطبع   إلى جانب مواصفات الرحة والرفاهية.

لذلك فإذا كنت من جمهور هذه الفئة من سيارات SUV الفاخرة وتفكر في شراء سيارة جديدة  فنعتقد أن بورش كايين 2018 تستحق أن تكون ضمن خياراتك، ألا توافقنا الرأي؟!