بورش 918 سبايدر تتعرض لأول عملية سرقة في العالم

نشترك جميعنا بحلمنا بإمتلاك سيارة خارقة نادرة الوجود في يوم من الأيام، ولكن سعر هذه السيارات المرتفع يقف في وجه معظمنا، ولكن ذلك لم يقف في وجه Francisco Gonzalez-Velasquez البالغ من العمر 22 عاماً الذي حقق حلمه لساعات محدودة بطريقة من الصعب تصديقها.

بداية تحقيق حلم Francisco من وجهة نظره كانت بزيارة صالة عرض شركة بورش الألمانية في مدينة سالت لايك الأمريكية، ليتعرف عن قرب على سيارة أحلامه وهي بورش 919 سبايدر، صاحبة لقب "أسرع سيارة إنتاجية مخصصة للطرق العالمة على حلبة نوربورغرينغ" ومنافسة كلاً من فيراري لافيراري و ماكلارين بي 1، التي يبدأ سعرها من 896,572 دولار أمريكي (3,363,000 ريال سعودي).

ليعود لاحقاً إلى مكان وجود سيارة أحلامه ويقوم بسرقتها بطريقة لم يتم الإفصاح عنها، ليقودها خلال الليل على الطرق العامة، ولكن حلم هذا الشاب الطائش لم يستمر طويلاً بما أنه من السهل ملاحظة سيارة خارقة محددوة الإنتاجة وهي تسير على الشوارع بعد أن تمت سرقتها.

تم إلقاء القيض على هذا الشاب  بعد 6 ساعات من حادثة السرقة، وكانت السيارة بحالة ممتازة لتعود بأمان إلى صالة العرض وتنتظر الشخص الذي سيدفع ثروة للحصول عليها بعد أن أصبحت مشهورة بشكل إضافي كونها أول سيارة بورش 919 سبايدر يتم سرقتها في العالم.

من المؤكد أن هذا الشاب الذي حول حلمه إلى حقيقة مؤقتة عن طريق السرقة سيواجه حكم شديد من قبل المحكمة بعد حبسة ورفع قضية عليه.