تأثير بورش 911 على الدماغ البشري مقارنة بتأثير الطائرات النفاثة

تدعو بورش جمهورها من خلال هذا الفيديو عزيزي القارئ إلى اكتشاف سبب تميّز سياراتها وكيف تؤثر قوى الدفع على دماغ الراكب بنفس طريقة الطائرات النفاثة المقاتلة.

ولتثبت هذا الأمر علمياً قامت الشركة باستئجار طائرة نفاثة وأحضرت إحدى سياراتها من نوع 911 جي تي 3 إلى ساحة الاختبار، في إعلان دعائي فريد من نوعه.

في البداية يتعرض الفرد الذي يجري التجربة لقوى الدفع (جي فورس) الناتجة عن حركة الطائرة النفاثة بعد وضع أجهزة استشعار على رأسه متصلة بشاشة مراقبة لقياس نشاط الدماغ، وهو أمر جدير بالاهتمام بالفعل عزيزي القارئ، ثم يأتي دور سيارة بورش 911 جي تي 3 لتقوم ببعض اللفات على الحلبة مع نفس الشخص.

ويتم في المرتين تحليل المعلومات عن نشاط الدماغ من قبل دكنور مختص يقوم مراقبة إفراز هرمون (دوبامين) في الدماغ المسؤول عن الإحساس بالمتعة والإثارة.

شاهد الفيديو عزيزي القارئ لتقارن بين مستوى الإثارة عند ركوب طائرة نفاثة وعند ركوب سيارة مثيرة كسيارة بورش 991 جي تي 3، ولا تنس أن تترك لنا تعليقك في الخانة المخصصة للتعليقات في الأسفل!