ترامب يواصل تهديد شركات السيارات وهذه المرة تويوتا

هدد الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب بفرض رسوم مرتفعة على شركة تويوتا اليابانية في حال قامت بتصنيع سيارات كورولا للسوق الأميركي في مصنع بالمكسيك.

وقال ترامب في تغريدة عبر تويتر :"شركة تويوتا قالت إنها ستبني مصنعا جديدا في المكسيك لتصنيع سيارات كورولا للتصدير إلى الولايات المتحدة. على جثتي! إبنوا المصنع في الولايات المتحدة أو ادفعوا ضريبة حدود كبيرة".

وردت تويوتا في بيان إن مصعنها الجديد في المكسيك لن يقلص الوظائف الأميركية، مؤكدة أنها "تتطلع للتعاون مع إدارة ترامب للعمل بما يخدم أفضل مصالح المستهلكين وصناعة السيارات"، وفقا لوكالة رويترز.

ويذكر أن تويوتا قد أعلنت في أبريل 2015 عن خطتها لبناء المصنع المكسيكي.

وقد سبق لترامب أن هدد بفرض ضرائب على شركة جنرال موتورز وذلك لقيامها بتصنيع سياراتها نوع من سياراتها في المكسيك.

كما هدد ترامب قبلها شركة فورد لصناعة السيارات ما دفعها إلى الإعلان عن إلغاء خطتها لبناء مصنع جديد في المكسيك باستثمارات تقدر بـ1.6 مليار دولار.