تعديل بي ام دبليو M235i لتصبح سيارة خاصة بالسباقات

طورت شركة (Manhart) برنامج تعديلات لسيارة بي ام دبليو M235i كوبيه.

بدأ العمل على تطوير محرك الست اسطوانات ذي سعة 3.0 لتر المزود بشاحن توربيني مزدوج ، والذي حصل على نظام تبريد أكبر للشاحن التوربيني مع إعادة برمجة وحدة التحكم الإلكترونية بالمحرك وقدرة شحن هوائي أكبر للشاحن التوربيني ونظام عادم رياضي معدل، ونتيجة لهذه التعديلات ارتفعت قوة السيارة من 322 حصان و 450 نيوتن.م إلى 424 حصان و 592 نيوتن.م من عزم الدوران.

وحصلت سيارة بي ام دبليو المعدلة على نظام تعليق نابضي يمكن تعديله بثلاث وضعيات، تم ضبطه للاستخدام على الحلبات، بالإضافة إلى إطارات معدنية قياس 19 إنش محاطة بإطارات (ميشلين بايلوت) الرياضية ومزودة بنظام مكابح عالي الأداء بست مكابس ، وهنالك أيضاً حزمة من ألياف الكربون تتضمن حواف أمامية وخلفية بالإضافة إلى مشتت هواء خلفي.

وفي الداخل توجد مقاعد رياضية من نوع (ريكارو) مع أربع نقاط لتثبيت حزام الأمان مع عدادات إضافية و بدالات وأذرع وعجلة قيادة رياضية بينما نُزعت المقاعد الخلفية واستبدل بها قفص حماية أصفر اللون.

وكلمسة نهائية أزالت (Manhart) محدد السرعة الإلكتروني ورفعت من سرعة بي ام دبليو M235i كوبيه المعدلة من 250 إلى ما يزيد على 300 كم/س.

شاهد الصور في الأسفل عزيزي القارئ وشاركنا برأيك في عملية التعديل في الخانة المخصصة للتعليقات.