تهديدات ترامب تطال شركة بي ام دبليو

نشر الرئيس الأمريكي المنتخب خلال الفترة الماضية مجموعة من التغريدات والتصريحات هدد فيها شركات السيارات التي تصنع سياراتها بالمكسيك وتبيعها في الولايات المتحدة بفرض ضرائب استيراد 35% عليها وذلك في إطار رغبته بإعادة الوظائف الصناعية إلى بلاده.
حيث هدد ترامب تويوتا وجنرال موتورز وفورد وطالت أخيرا تهديداته بي ام دبليو التي أعلنت أن المجموعة ملتزمة بعقد بناء مصنع بالمكسيك، وأكدت أنها ستعزز استثماراتها في أمريكا وتحديدا في ساوث كارولاينا.
ويذكر أن عدة شركات خضعت لتهديدات ترامب وأعلنت عن استثمارات جديدة بأمريكا توفر فرص عمل.