جولة مع زيوت شيل في أكاديمية بي ام دبليو لتعليم القيادة

نقدم لكم أعزاءنا متابعي موقعنا عرب جي تي حلقة جديدة من برنامج تغطية خاصة مع زميلنا صهيب شعشاعه الذي قام باختبار مجموعة من سيارات بي ام دبليو الرياضية المزودة بزيوت من شركة شيل – Shell مؤخراً في أكاديمية بي ام دبليو لتعليم القيادة الاحترافية في مدينة ميونيخ الألمانية.

منذ بداية عام 2015 وهناك شراكة تجمع بيت شركة الزيوت البريطانية الهولندية شيل وصانع السيارات الألماني بي ام دبليو في عالم رياضية السيارات، مما يساهم في وصول محرك السيارات إلى أفضل أدائها أثناء تعرضها لظروف شديدة القساوة بمساعدة من أجود الزيوت التي توفرها شل.

بداية الحلقة كانت مع حصول زميلنا صهيب على جولة دريفت لا تنس مع السائق المحترف (ايجوستوا) على متن سيارة بي ام دبليو M3 بشكل قانوني على مضمار مخصص لهذه العروض.

بعد ذلك اختبر صهيب كيفية فقدان السيطرة على متن سيارات بي ام دبليو الرياضية في أجواء رطبة، قبل الحصول على تجربة خاصة ليعتقد صهيب و عبدالله أنهم يشاركوا في بطولة أحد أفلام العميل السري جيمس بوند، قبل أن يجربوها بنفسهم.  

من الجدير بالذكر أن زيوت محركات السيارات وصلت إلى محطات ضخمة من التطويرات منذ بداية صناعتها في عام 1910، لنصل الآن إلى محطة عالية من التقدم وهي تصنيع الزيت من الغاز الطبيعي للمرة الأولى في العالم.

بدأت حكاية هذه المرحلة المتطور في علم صناعة زيوت المحركات من مصنع اللؤلؤة في قطر، مع 52 ألف موظف و 65 دولة عملوا لأكثر من 500 مليون ساعة لمعالجة أكثر من 900 ترليون قدم مكعب من الغز الطبيعي، باستخدام تقنية بيور بلس التي سجلت زيوت شيل براءت اختراعها.

تتضمن تقنية بيور بلس تسخين غاز الميثان بالأكسجين عند درجة حرارة 2650 فهرنهايت لتحويله إلى الغاز المُصنع، ليخضع بعد ذلك للمزيد من المعالجات الكيميائية بإستخدامات سوائل هيدروكربونية ليتم إنتاج 5 مواد تحولت من الغاز إلى الحالة السائلة ليؤخذ بعد ذلك الزيت المطلوب بنسبة نقاء تصل إلى 99%.

أهم ميزات هذا الزيت المصنوع بتقنية بيور بلس يتمثل في مستوى لزودة مرتفعة ليتفوق بقارق كبير جداً عن زيوت المحركات التقليدية، وأيضاً خواصة الفيزيائية حيث يحافظ الزيت الجديد على قوامة السائل وحتى عند درجات حرار ة منخفضة تصل إلى 36 درجة تحت الصفر، كما أنه يتحمل درجات حراررة عالية حتى 250 درجة مئوية وبمعدل تبخر منخفض، وفي النتيجة يمكن للسائق لمس الفرق من خلال إنخفاض مقدار إستهلاك الوقود وإطالة العمر الإفتراضي للمحرك.

تتميز زيوت شيل بأن المواد المضافة للمنتج النهائي تتمتع بخاصية التنظيف النشط التي تمنع التآكل وتبعد الترسبات عن الأجزاء المتحركة، لهذا السبب نرى اسم شيل مرتبط مع أقوى فرق رياضة السيارات، مثل فريق فيراري اسكودريا في سباقات الفورمولا 1 وفريق بي ام دبليو في بطولة دي تي ام الشهيرة.

شاهدوا تجربة قيادة صهيب لمجموعة من سيارات بي ام دبليو المزودة بزيوت محركات شيل، وشاركونا برأيكم بها في خانة التعليقات المرفقة في الأسفل.