سائق يرفع قضية على سناب تشات بسبب امرأة

تقتحم فيديوهات وصور سناب شات حياة معظمنا مما يدفع الكثير من السائقين إلى استخدام هاتفهم أثناء القيادة بدون إدراك خطر هذا التصرف، ولكن يبدو أن تطبيق سناب شات بدأ يواجه المشاكل القانونية.

وفقاً للمعلومات الرسمية المتوفرة لفريقنا في عرب جي تي والتي نشرتها صحيفة واشنطن بوست، تم ذكر اسم تطبيق سناب شات في دعوى زعمت أن الشركة هي المسؤولة عن حادث سببته سائقة مسرعة كانت تستخدم التطبيق ليتضرر إلى جانبها سائق سيارة أخرى.

كانت كريستال ماغي البالغة من العمر 18 عاماً تقود سيارة والدها المرسيدس لتغادر أتلانتا عاصمة ولاية جورجيا الأمريكية، عندما تناولت هاتفها وأرادت أن ترى مدى السرعة التي يمكن أن تستخدم فيها فلتر سرعة سناب شات. 

ويقول التقرير أن السرعة التي بلغتها ماغي وصلت إلى 182 كم/س في منطقة تبلغ حدود السرعة فيها 88 كم/س.

للأسف، تسبب سلوك ماغي المتهور بإصابة السائق ماينارد وينتوورث بسرعة 172 كم/س، مما أبقى هذا السائق الذي كان يقود سيارته على نفس الطريق التي كان ماغي تقود عليه في المستشفى لعدة أشهر بسبب إصابة في الدماغ من جراء الصدمة وهو لا يزال غير قادر على العمل اليوم.

أصيبت ماغي أيضاً في الحادث ولكنها واصلت استخدام السناب شات لالتقاط صورة لها بعد وضعها دعامة للرقبة والدم ينزف من وجهها، ويفيد التقرير أنها علقت على السناب شات قائلة: "إنني محظوظة بأنني ما زلت على قيد الحياة".

يحاول وينتوورث الآن تعويض خسائره بالاستفادة من ماغي وسناب شات على السواء، إن مسؤولية ماغي عن الحادث واضحة ولكن مسؤولية سناب شات هي أكبر، على أية حال، تقول الدعوى التي أقامها وينتورث أن "سناب شات تعرف أن الحادث قد وقع نتيجة استخدام تطبيق سناب شات أثناء القيادة بسرعة عالية، والشركة لم تحذف أو تقيد الوصول إلى فلتر السرعة".

وبما أننا أعزاءنا متابعي عرب جي تي جهة إعلامة تسعى لتقديم كل ما هو مفيد وممتع في عالم السيارات، نحذر كل مستخدمي تطبيق سناب شات أثناء القيادة ونؤكد لكم أن هذا تصرف خطر للغاية حتى ولو كنتم تقودون على سرعات منخفضة وفي طرق خالية، هدفنا بالنهاية سلامتكم من أي حوادث قد تقع لا سمح الله وأنتم تصوير فيديو أو تلتقطون صورة على هذا التطبيق الشهير.