سعودية تقود سيارة وتتسبب بإصابة معلمتين و3 طالبات

على الرغم من منع المملكة العربية السعودية النساء من قيادة السيارات، إلا أن بعض السعوديات مازلن يتحدين هذا القرار ويعرضن بذلك أنفسهن للمساءلة القانونية والأخطار المترتبة على ذلك.

فقد شهدت قرية الحسو الواقعة شرق المدينة المنورة مؤخراً حادثة اصطدام مروعة بين سيارتين تقود إحداهما "سيدة" لتوصيل طالبات ومعلمات إلى مدرستهن، مما أسفر عن إصابتها وإصابة ثلاث طالبات ومعلمتين وحارسة المدرسة.

وفي التفاصيل التي صرح بها المتحدث الرسمي لمرور المدينة المنورة العقيد عمر النزاوي، فإن مرور محافظة الحناكية تسلم بلاغاً يفيد بوجود حادث وإصابات لمعلمات وطالبات، وعلى الفور توجهت الفرق من مركز الحسو لموقع الحادثة، وعند المعاينة ظهر وقوع تصادم بين مركبتين تقل إحداهما معلمات وطالبات، مضيفاً: "إن المؤشرات الأولية تشير إلى أن الطرف الثاني في الحادث سيارة كانت تقودها سيدة، وقد أسفر الاصطدام عن وجود إصابات، وبمساعدة فرق المساندة من الجهات الأخرى تم نقل المصابات بواسطة الهلال الأحمر إلى مستشفى الحسو، وتم تحرير تقرير عن الحادث لاستكمال مجريات التحقيق لمعرفة المسببات"

وأوضح قريب إحدى المصابات أن الحادث وقع بين مركبتين، إحداهما تقل معلمتين وثلاث طالبات وتقودها سيدة، وأخرى يقودها رجل معه زوجته، مبيناً أن السيدة كانت تقل معها اثنتين من بناتها الطالبات وزميلة ثالثة مع معلمتين.