لمبرجيني فينينو رودستر تشعر بالغيرة من هوندا سيفيك الاختبارية

تعتبر سيارة لمبرجيني فينينو رودستر تحفة فنية نادرة سيصنع منها تسع نسخ في العالم، سيمتلكها تسعة أشخاص أثرياء استطاع كل واحد منهم دفع ما يزيد على 4,490 مليون دولار أمريكي (16,840,194 ريال سعودي).

ويبدو أن أحد مالكي هذه التحفة النادرة، رغب أن تحصل سيارته الإيطالية الخارقة على لون أخضر مميز مماثل لذلك المستخدم على سيارة هوندا سيفيك الاختبارية، والتي غطى فريقنا في عرب جي تي مؤخراً إطلاقها في معرض نيويورك للسيارات.

ونُشرت مؤخراً صوراً لسيارة لمبرجيني فينينو رودستر بعد أن غطاها اللون الأخضر، ووقف بجانبها (فالنتينو بالبوني) الرجل الذي روض ثيران لمبرجيني الهائجة لفترة طويلة من خلال عمله كسائق تجارب محترف لدى الصانع الإيطالي.

ومن الجدير بالذكر أن فريقنا في عرب جي تي قد تواجد سابقاً، ضمن حفل خاص لإطلاق سيارة لمبرجيني فينينو رودستر للمرة الأولى في الوطن العربي على متن حاملة طائرات عملاقة تابعة للجيش الإيطالي قادمة إلى المنطقة لتقوم بتدريبات عسكرية مع جيوش أخرى.

وتمتلك لمبرجيني فينينو رودستر محرك V12 سعة 6.5 لتر، هو نفسه المستخدم في شقيقتها لمبرجيني افنتادور بقوة 750 حصان لينطلق بالسيارة إلى سرعة 100 كم/س في 2.8 ثانية وصولاً إلى سرعة قصوى تبلغ 350 كم/س.

ما رأيكم أعزاءنا متابعي عرب جي تي؟ هل يليق اللون الأخضر على سيارة لمبرجيني فينينو رودستر، أم أنه أجمل على سيارة هوندا سيفيك الاختبارية؟