ماذا قال جيريمي كلاريكسون حول مصير برنامج توب غير

على الرغم من أن بي بي سي لم تعلن رسمياً عن أي إجراء جديد ، وكلما قيل ليس إلا استخداما مجازياً للديناصورات ، إلا أن مقال جيريمي كلاريكسون على موقع صحيفة (ذا صن) البريطانية أثار موجة من التكهنات برحيل المقدم البريطاني المثير للجدل عن برنامج توب غير إلى الأبد ، حتى وصل الأمر بالبعض إلى القول بأن هذه نهاية برنامج توب غير بأكمله.

ولكن ما الذي كتبه جيريمي كلاريكسون ليثر كل هذه الضجة؟

معظم التوقعات والتحليلات عزيزي القارئ جاءت من هذه السطور:

"الديناصورات كانت كبيرة جداً وعنيفة جداً ومع ذراعيها الصغيرتين لم يكن بإمكانها تشغيل الآلات الثقيلة، ولذلك في أحد الأيام ماتت الديناصورات ، والآن بعد مرور كل هذه السنين لا أحد يحزن على رحيلها. ولكن فلنكن صادقين ، هذه الحيوانات الضخمة المخيفة لم يعد لها مكان في العالم المتطور."

فمن الواضح إلى أن جيريمي كلاريكسون يستخدم الديناصور كمجاز لغوي في هذه الفقرة، وهو ما جعل كثيرين يتخوفون من أن يكون هو – وبرنامج توب غير – المقصودين بالديناصورات التي ستنقرض.

ولكن سواء كان هذا الأمر سيحدث بالفعل أم لا، وسواء كنت من المعجبين بجيريمي كلاريكسون أو كنت تعتقد أنه يستحق الطرد،  فمن المرجح عزيزي القارئ أننا سنبقى نشاهد جيريمي كلاريكسون وهو يقود السيارات ويتحدث بجرأة عنها في برنامج خاص بالسيارات، سواءً كان توب غير من إنتاج بي بي سي أو غيره، كما وأنه من المستبعد أن تقرر هيئة الإذاعة البريطانية الاستغناء عن برنامجها الأشهر الذي يحقق أرباحاً هائلة.

ولكن الأمر لم يحسم بعد عزيزي القارئ، فربما يستقيل جيريمي بالفعل وربما تقرر بي بي سي إنهاء البرنامج أو ربما تعيد تقديمه بشكل جديد ، ولكن إذا كنت من الذين يحبون مشاهد جيريمي كلاريكسون وهو يقود السيارات بسرعة ويتحدث عنها بجرأة، فيجدر بك متابعة الأخبار في الأيام القادمة لتعرف إلى أين سينتهي المطاف بمقدم أشهر برنامج سيارات في العالم.