مقاعد تويوتا معرضة لخطر الاشتعال

لايُعرف عن تويوتا سرعتها في القيام بعمليات الاستدعاء، وقد سمعنا سابقاً عن عطل التسارع المفاجئ الذي ألم ببعض سيارات تويوتا خلال الأعوام الماضية، كما لم تمض فترة طويلة على آخر عملية استدعاء في السعودية.

إلا ان تويوتا وكما يبدو تعاني الآن من مشكلة أخرى جديدة ، فوفقاً لمصادر رسمية أمرت شركة تويوتا وكلاءها وموزعيها في أمريكا الشمالية بالتوقف عن بيع كل الطرازات المزودة بنظام تدفئة المقاعد.

وتشتمل الطرازات المعيبة سيارات كامري طراز 2013 و 2014 وطرازات أفالون وأفالون الهجينة وكورولا وسيينا وتوندرا وتاكوما، ولكن ما الذي يجمع بين هذه الطرازات المختلفة؟

كل هذه الطرازات عزيزي القارئ مزودة بنظام تدفئة للمقاعد صنع في الفترة بعد تاريخ أغسطس 2012، والذي غيّرت فيه الشركة اليابانية العملاقة مزوّدها بالقماش المستخدم في فرش المقاعد، حيث أبلغ موظفو السلامة في كوريا الجنوبية شركة تويوتا بأن القماش الجديد المستخدم غير مطابق لمواصفات مقاومة الاحتراق، مما يعني أن هذه المقاعد قد تتسبب في إشعال حريق في الركاب  بالفعل.

وبحمدالله لم يتم التبليغ عن أي حالات اشتعال أو إصابات متعلقة بهذا العيب، وسارعت (تويوتا) إلى إبلاغ اللجنة الوطنية لسلامة المرور على الطرق NHTSA عن المشكلة ، وتنتظر الشركة حالياً قرار اللجنة الحكومية فيما إذا كان هنالك ضرورة لإجراء استدعاء للسيارات.

وفي حال قررت الحكومة الأمريكية عزيزي القارئ، إلزام تويوتا بعملية الاستدعاء، فيجدر بمالكي سيارات تويوتا المستوردة من أمريكا مراجعة الوكيل في السعودية لمعالجة هذا العيب، وخاصة بعد قرار وزارة التجارة السعودية إجبار شركات السيارات على تطبيق نفس القواعد والمعايير المستخدمة دولياً.