ميشلان من الألف إلى الياء برنامجكم الجديد على عرب GT

ضمن سعياً المستمر في عرب جي تي لنشر ثقافة السيارات سنبدأ معكم اليوم بالحلقة الأولى من برنامجنا الجديد "ميشلان من الألف إلى الياء"، الذي يهدف إلى تزويدكم بمعلومات لم يسبق لكم معرفتها عن إطارات السيارات، التي تعتبر أحد أهم الأجزاء المستخدمة في السيارات.

سيقدم لكم هذا البرنامج الجديد، الذي سيتضمن حلقات متنوعة ستنال إن شاء الله إعجابكم، زميلنا صهيب شعشاعه و كريم ديب.

وسنبدأ بالحديث مع بداية صناعة إطارات السيارات التي قام باختراعها الأخوان ميشلان عام 1895، بعد أن قاما بتأسيس شركة ميشلان الفرنسية عام 1889، لتقدم للبشرية خدمات لا يمكن للتاريخ أن ينسى ذكرها، حيث أن إطارات ميشلان كانت أساس تطوير عالم النقل والمواصلات في كافة أنحاء العالم.

وكشفت الحلقة الأولى من برنامجكم "ميشلان من الألف إلى الياء" بطريقة سريعة وبسيطة عن كيفية صنع إطارات السيارات، والمواد المستخدمة في بناء هذا الجزء الذي يجعل المركبات تتحرك على الطرق.

ومن المؤكد أن حديثنا عن عملية صناعة الإطارات يجب أن يرتبط بذكر المطاط على الفور، حيث أنها المادة الأساسية في صنع العجلات، ولكن زميلينا صهيب وكريم قدموا لنا معلومات خلال هذه الحلقة مفاجأة عن تاريخ إكتشاف هذه المادة الطبيعة.

وبما أنه شركة ميشلان متميزة في عالم صناعة الإطارات فهي لا تستخدم مادة المطاط كما هي، بل تقوم بالإستعانة بأكثر من 200 مادة عالية الجودة لتأهيل المطاط قبل أن يتم إستخدامه في صناعة الإطارات، مما يوفر أعلى أداء ممكن لإطارات ميشلان عند حصول المركبات عليها.

بالتأكيد تحدث صهيب وكريم عن عملية صنع إطارات ميشلان بالشكل النهائي، وعن ما يخفيه هذا التصميم الحلقي الشكل من مواد عالية الجودة وطبقات عديدة بداخلها، بعد أن تم وضعها ضمن معاير إحترافية، لكي تستطيع تحمل أصعب الظروف عند إحتكاكها بأنواع متنوعة من الطرق ضمن أجواء وظروف مختلفة.

شاهدوا أعزاءنا متابعي موقعنا عرب جي تي الحلقة الأولى من برنامجنا الجديدة، لتتعرفوا على معلومات لم تتوقعوها عن كيفية صناعة إطارات ميشلان، وتابعونا لكل جديد ومميز ومثقف في عالم السيارات لنصل معكم للعالمية باسم العرب.