وزير التربية السعودي يوزع سيارات جديدة على المعلمين

خلال حفل خاص نظمته وزارة التربية و التعليم السعودية  مساء أمس الثلاثاء بمركز الملك فهد الثقافي بالرياض، قام وزير التربية والتعليم الأمير خالد الفيصل بتسليم 24 سيارة من طراز بي إم دبليو لـ24 معلماً ومعلمة فازوا بجائزة التميز هذا العام، كما سلم 121 من التربويين والتربويات دروعاً ومكافآت.

وبحسب مصادر السعودية فإن هذه المكافأة الفاخرة لا تنحصر بالمعلمين والمدرسين فحسب، بل تشمل أيضا رؤساء الجامعات وكامل الطاقم التربوي في البلاد، كما تشمل المكافأة أيضا الطلاب والتلاميذ المميزين. وتتضمن حملة المكافأة إلى جانب السيارات الفاخرة منحا مالية مغرية لكل تربوي مميز تتراوح بين  10 آلاف و 100 ألف ريال سعودي.

وفي الوقت الذي تجد فيه الحملة ترحيبا في عموم البلاد، خصوصا في أوساط الهيئة التربوية الذين يتقاضون عموما أجرا ضعيفا، واجه المشروع بعض الانتقادات، حيث جاء في أحد التعليقات على المواقع الاجتماعية "كان الأجدر الاستثمار في النظام التعليمي المتهري بدلا من منح رمز الوجاهة الاجتماعية للتربويين"

ما رأيك أنت عزيزي القارئ في جوائز المعلمين؟ شاركنا برأيك في الخانة المخصصة للتعليقات في الأسفل!