‫ثري أمريكي يشتري فيراري 512S مودولو الوحيدة من نوعها في العالم

قام رجل الأعمال الأمريكي (جيمس غليكينهاوس) مؤخراً بشراء سيارة (فيراري 512S مودولو) الاختبارية من صُنع شركة (بينينفارينا) المتخصصة بتعديل سيارات فيراري.

يعتبر كثيرون أن سيارة (فيراري بينين) الاختبارية  طراز 1980هي أهم سيارة تضع شعار الحصان الجامح، ولكن في الحقيقة فإن السيارة الأهم جاءت قبل 10 أعوام من هذا التاريخ.

فقد تم الكشف عن سيارة فيراري 512S مودولو في معرض جينيف الدولي للسيارات عام 1970، وهي عبارة عن شاصي سيارة فيراري 512S ونظامها الحركي محاطين بهيكل خارجي على شكل وتدي من صنع (بينينفارينا)، وانضمت السيارة الوحيدة من نوعها الآن إلى مجموعة (جيمس غليكينهاوس) المميزة والتي تضم أيضاً عدداً من السيارات الثمينة، وعلى رأسهم سيارتا فيراري بي 4/5 و بي 4/5 كومبيتيزيوني.

واستطاع الثري الأمريكي أن يُقنع شركة (بينينفارينا) ببيعه سيارة (مودولو) الاختبارية بسعر لم يُعلن عنه حتى الآن، وكما صنع في طراز (دينو كومبيتيزيوني)، ستخضع سيارة فيراري 512S مودولو لبعض التعديلات في أوروبا لتكون ملائمة للسير على الطرق، حيث يشتهر (جيمس) بقيادته سياراته الثمينة باستمرار.

ويبلغ طول السيارة التجريبية 4480 ملم وعرضها 2040 ملم وارتفاعها 935 ملم بينما يبلغ طول قاعدة العجلات 2405 ملم، ولا يتجاوز وزنها 900 كجم، وتتمتع السيارة بمحرك V12 سعة 5 لتر يولد قوة 550 حصان يعمل مع صندوق تروس (جير) يدوي بخمس سرعات.

 وبما أن السيارة لم يُصنع منها سوى نسخة واحدة فقط، فمن المرجح أن يكون جيمس غليكينهاوس قد دفع ثمناً باهظاً جداً في هذه السيارة النادرة، ربما يتجاوز سعر أغلى سيارة في العالم.