5 نصائح لتحافظ على مكابح سيارتك لمدة أطول

تعتبر مكابح السيارة من أهم القطع التي تحافظ على سلامة المركبة والركاب ، وهي قطع مستهلكة تهترئ بعد فترة معينة من الاستخدام  ويجب تغييرها بمكابح جديدة ، حيث تتراوح هذه الفترة بين 40 ألف كيلومتر في حدها الأدنى إلى ما يزيد على 100 ألف كيلو متر في بعض الأنواع، ولكن إلى جانب نوعية المكابح يعتمد عمر المكابح بشكل بكير على أسلوب قيادتك للسيارة .

واليوم نقدم لك عزيزي القارئ خمسة نصائح قد تساعدك في المحافظة على مكابح سيارتك لأطول فترة ممكنة

النصيحة الأولى : خفض السرعة

أول عامل وأهم عامل في التأثير على عمر المكابح هو السرعة، فكلما زادت السرعة يزداد الجهد الذي تبذله المكابح لإبطاء السيارة ، كما أن السرعة تضطر السائق إلى الضغط بقوة على المكابح وهو ما يسرع من اهترائها،  حاول أن تقدر سرعة السير من حولك واستخدم المكابح بالتدريج بدلاً من الضغط بأقصى قوة عند اللحظة الأخيرة.

فعلى سبيل المثال إذا كانت الإشارة أمامك حمراء لا تنتظر حتى تصل إلى الإشارة لتضغط على المكابح وتوقف السيارة ، ولكن يمكنك رفع قدمك عن دواسة الوقود مع ضغطة خفيفة على المكابح حتى تصل إلى حالة التوقف التام عند الإشارة.

 

 

النصيحة الثانية: خفف الوزن

إذا كنت تحمل وزناً كبيراً في سيارتك فستحتاج المكابح للعمل بقوة أكبر لإيقاف السيارة ، لا تحمل السيارة فوق طاقتها وتملأها بالركاب والأمتعة ، وحاول أن تزيل أي أمتعة أو قطع غير ضرورية ، فإذا كان لديك رف معدني على السقف يمكنك نزعه عن السيارة وإبقاؤه في البيت ، ويمكنك تركيبه في أي وقت عندما تحتاجه بالفعل.

وتذكر هذه النصيحة عندما تريد تغيير جنوط السيارة ، حاول أن تختار جنوط أخف وزناً من القديمة أو على الأقل بنفس الوزن ، استخدام جنوط أثقل سيضع المزيد من الحمل على المكابح بكل تأكيد وسيساهم في اهترائها مبكراً.

 

 

النصيحة الثالثة: استخدم الغيارات العكسية

إذا كنت من السائقين الذين يقدّرون سرعة السير حولهم ويتصرفون وفق هذه التقديرات فستجد هذه النصيحة مفيدة على وجه خاص . ففي بعض الحالات يمكنك الاعتماد على الغيارات العكسية بالانتقال إلى ترس أقل لتخفيض السرعة  بدلاً من الضغط على المكابح.
وعلى الطرق الجبلية شديدة الانحدار يوصي الخبراء بالاعتماد على هذه الطريقة أكثر من المكابح لأنها أكثر أماناً

 

النصيحة الرابعة : غير المكابح في الوقت المناسب

انتبه باستمرار لحالة المكابح، وإذا لم تكن متأكداً فمن الأفضل أن تطلب من الميكانيكي أن يتفحص المكابح، وخاصة  إذا سمعت صوت صرير احتكاك المعدن عند الضغط على المكابح.

فمن المرجح في هذه الحالة أن بطانة الفرامل قد استهلكت وأصبحت عملية الكبح تعتمد على السطح المعدني ، وسيؤدي هذا إلى احتكاك  السطح المعدني بقرص المكابح إذا لم تغيره في الوقت المناسب، وقد تضطر إلى تغيير المكابح والقرص أيضاً بدلاً من تغيير المكابح فقط.
وعلى الرغم من أن البعض قد يكتفي بصقل سطح قرص المكابح بدلاً من استبدالها بالكامل، إلا أن هذه العملية قد تصلح لمرة واحدة فقط  أو اثنتين، لأن عملية الصقل تخفّض من سماكة قرص المكابح وتجعله عرضة للكسر .

 

النصيحة الخامسة: اختر النوعية المناسبة

عندما تريد شراء مكابح جديدة فمن الأفضل أن تستخدم القطع الأصلية التي تنتجها الشركة الصانعة للسيارة، ولكن إذا أردت شراء المكابح التجارية فاحرص على أن تبحث جيداً عن النوعية الملائمة لسيارتك، فبعض أنواع المكابح تشتمل على حشوات أكثر قساوة من اللازم قد تسبب باهتراء قرص المكابح، وفي المقابل إذا كانت حشوة المكابح لينة أكثر من اللازم فستهترئ المكابح بسرعة  وستحتاج لتغييرها بعد فترة قصيرة .