Lumma تعدل الجيل الأول من مرسيدس اس ال كيه

قررت شركة (Luma Tuning) أن تقدم حزمة من التعديلات على الجيل الأول من سيارة مرسيدس اس ال كيه.

ما زالت سيارة مرسيدس اس ال كي تحظى بشعبية واسعة حتى اليوم، وما زالت تحتفظ بشكل جذاب على الرغم من توقف إنتاج هذا الجيل (R170) قبل 10 سنوات تقريباً، وما تشاهده في الصور عزيزي القارئ هو النسخة الأقوى  اس ال كي 32 ايه ام جي طراز 2001، ولكن بعدما تلقت عدداً من التعديلات التصميمية من شركة (Lumma)، مثل الصادم الأمامي ذي التصميم الجديد والجناح الخلفي والشبك الأمامي الذي يبدو وكأنه مصنوع من الألومنيوم وواقيات جديدة للإطارات.

وتضمنت حزمة (Black Move) أو - "الحركة السوداء" بالعربية- قطعاً لزيادة عرض أقواس العجلات الخلفية ، مع حواف على الجوانب وصادم خلفي معدل ومشتت هواء، وقامت (Lumma) باستخدام إطارات معدنية خفيفة قياس 20 إنش تحيط بها عجلات قياس 30/235 في الأمام و قياس 25/285 في الخلف مع نظام تعليق من نوع (Bilstein).

ولكن المحرك لم يخضع لأي تعديلات، أي أن مرسيدس اس ال كي احتفظت بنفس محكر V6ذي سعة 3.2 لتر الذي يولد قوة 349 حصان و 450 نيوتن.م من عزم الدوران إلى الإطارات الخلفية عبر ناقل تروس بخمس سرعات، ومع هذه التجهيزات تنطلق مرسيدس اس ال كيه 32 ايه ام جي من صفر إلى 100 كم/س في 5.2 ثانية وإلى سرعة قصوى محددة إلكترونياً عند 250 كم/س.

أرقام جيدة لسيارة تم إطلاقها قبل 13 عاماً، ألا توافقنا الرأي عزيزي القارئ؟

شاركنا بتعليقك في الخانة المخصصة للتعليقات في الأسفل.

كيا ستينجر 2018 القياسية تتسارع بهذا الشكل

كيا ستينجر - Kia Stinger الجديدة كلياً تعتبر وبدون أي شك أهم سيارة كورية ظهرت خلال عام 2017 الجاري، فهي توثق أولى خطوات...

هونداي FCEV سيارة SUV جديدة متطورة للغاية

هونداي FCEV ، التي تقع ضمن فئة سيارة الاس يو في الصديقة للبيئة التي تعتمد على وقود الهيدروجين، ظهرت مؤخراً بصورتين فقط...

دودج فايبر وصلت إلى النهاية مع هذه الصور المحزنة

دودج فايبر – Dodge Viper انتهت رسمياً بعد خمسة أجيال كانت بدايتها عام 1992 لتكون نهايته في شهر أغسطس من عام 2017...