ArabGT
الموقع الأكبر لأخبار السيارات في الشرق الأوسط

طائرات حربية ألمانية تعترض طائرة ركاب هندية

0

عندما نصعد في طائرة ركاب فإن كثيراً منا يفضلون الجلوس بجانب النافذة لمشاهدة الغيوم والمناظر الطبيعية ، ولكن ماذا ستكون ردة فعلك عزيزي القارئ إذا شاهدت طائرات حربية نفاثة مقاتلة  تحيط بالطائرة ؟ هذا تماماً ما حدث لركاب رحلة خطوط (جت) الدولية المتوجهة من مومباي إلى لندن  بعد أن فقدت الاتصال بمركز التحكم الأرضي بحركة الطائرات في مدينة كولونيا الألمانية، وهو ما دفع بالقوات الجوية الألمانية إلى إرسال طائرات حربية نفاثة مقاتلة من نوع (يوروفايتر تايفون) لتلحق بطائرة الركاب الهندية وتعترضها.

وكما جاء في الصحافة الهندية فإن طائرة ركاب من نوع بوينج 777-300ER متوجهة من مومباي إلى لندن لم تستجب لأوامر مركز التحكم الأرضي في مدينة كولونيا بسبب عطل في الاتصالات .

ولكن لحسن الحظ ، نجحت طائرات حربية من نوع (يورو فايتر تايفون) في إعادة الاتصالات بين طائرة الركاب وبين مركز التحكم ، وبمجرد استعادة الاتصالات أكملت الطائرة رحلتها إلى لندن لتحط في مطار هيثرو وما زالت التحقيقات جارية لكشف ملابسات هذه الحادثة .

وقام بتصوير الفيديو أحد الركاب في طائرة تابعة للخطوط الجوية البريطانية .

وكما يظهر في الفيديو عزيزي القارئ فقد توجهت أول طائرة حربية التطير بجنب طائرة الركاب قبل أن تلحق بها الطائرة الثانية ، وخلف الطائرات نشاهد خطوطاً بيضاء أو ما يعرف بـ”الخط النفاث” ، وهي عبارة عن خطوط رقيقة من الغيوم تتشكل وراء الطائرات التي تحلق على ارتفاعات عالية، عندما تبرد الغازات الخارجة من عادم الطائرة في الهواء المحيط بها، حيث يتكاثف بخار الماء ويتحول إلى قطرات صغيرة من الماء، أو  بلورات صغيرة من الثلج تبدو كخطوط بيضاء.

وأصدرت شركة خطوط (جت) الدولية البيان التالي تعليقاً على الحادثة :

تم فقد الاتصال لفترة وجيزة  بين مركز التحكم الأرضي و رحلة خطوط (جت) الدولية رقم 9w118 المتوجهة من مومباي إلى مطار هيثرو في لندن بتاريخ 16 فبراير 2017 خلال مرور الطائرة بالمجال الجوي الألماني ، وتم لاحقا استعادة الاتصال خلال بضع دقائق.

وكإجراء احترازي نشر القوات الجوية الألمانية طائرات حربية لتضمن سلامة الرحلة والركاب ، وهبطت الطائرة التي كانت تقل 330 راكباً و 15 من أفراد طاقم الطائرة في لندن بدون أي تعقديات”

 

 

قد يعجبك ايضا
تعليقات