ليس فيلم هندي … امرأة هندية تغطي سيارتها بروث البقر لسبب غريب

ليس فيلم هندي.عزيزي القارئ !

إذا كنت من محبي الأفلام الهندية عزيزي القارئ  فلا بد أنك معتاد على مشاهدة لقطات غريبة لا تصدق ، ولكن وكما هو الحال دائماً فإن الحقيقة أغرب من الخيال ، حيث قررت امرأة هندية أن تغطي سيارتها من نوع تويوتا كورولا بروث البقر .

وبعد أن ظهرت الصور سيارة تويوتا كورولا المغطاة بروث البققر على مواقع التواصل الاجتماعي ، تجحت مواقع إلكترونية في الوصول إلى مالكة السيارة التي تقطن في مدينة أحمد أباد غرب الهند للتأكد من القصة ومعرفة السبب وراء هذا الفعل ، حيث قالت أنها فعلت ذلك  للتغلب على درجات الحرارة المرتفعة في الهند ، وأن هذه الطبقة من الطلاء الغريب والمصنوع من روث البقر والطين الأحمر ،  سمحت لها بتحمل درجات الحرارة المرتفعة والتي وصلت إلى 45 درجة مئوية .

فيلم هندي غريب

وفي مقابلة مع مالكة السيارة قالت (سيجا شاه ) للصحافة : “كانت الحرارة لا تحتمل ، لذلك استخدمت روث البقر في فرش أرضية البيت للتخفيف من الحرارة ، ومن هذه التجربة قررت أن أصنع الشيء نفسه بسيارتي ” كما قالت (سيجا) أن روث البقر يحافظ على السيارة دافئة في الشتاء بالإضافة إلى تأثيره المبرد في الصيف .

شاهد أيضاً : مقارنة راس براس بين سيارة هونداي النترا وتويوتا كورولا 

وأوضحت أنها بهذه الطريقة تحافظ على البيئة أيضاً وتمنع التلوث ، لأن الغازات الضارة التي تصدر عن المكيف تساهم في ظاهرة الاحتباس الحراري ، وقالت ” أنا أقود سيارتي دون أن أشغل جهاز التكييف لأن روث البقر يبقيها باردة ” فيما أشارت بعض التعليقات الساخرة إلى فوائد إضافية لهذه الطبقة من الروث التي تغطي السيارة ، ومنها عدم الحاجة إلى غسل السيارة وجمايتها كذلك من السرقة .

ليس فيلم هند تويوتا كورولا مغطاة بروث البقر

وفيما يبدو الخبر غريباً جداً لمعظمنا عزيزي القارئ  وحتى بالنسبة لأحداث فيلم هندي ، إلا أن استخدام روث البقر على جدران البيوت وأرضياتها يعتبر ممارسة شائعة في أجزاء واسعة من المناطق الريفية في الهند وذلك لتبريد البيوت صيفاً والمحافظة عليها دافئة شتاء ، ولكن استخدام الروث لتغطية سيارة تسير على الطرقات العامة ربما يكون خطوة مبالغ بها !

ألا تواقنا الرأي ؟

شاهد الفيديو في الأسفل وشاركنا برأيك

إقرأ أيضاً

Comments are closed.