بورش تكشف عن المستور وتعلن كم سيارة جديدة باعت في عام جائحة كورونا

سلّمت شركة بورشه 116,964 سيارة جديدة لعملائها في جميع أنحاء العالم خلال الأشهر الستة الأولى من العام 2020‏ الجاري ، وتراجع عدد السيارات التي تم تسليمها بواقع ‎12% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي بسبب تبعات وباء فيروس كورونا وإغلاق مراكز بورشه لعدة أسابيع .

فبعد مرور أيام معدودة على إطلاق سيارتي ؛ بورش 911 توربو 2021 ، و 911 توربو اس 2021 من الجيل الجديدة 911 992 ، سنتحدث عن نسبة مبيعات الشركة الألمانية الشهيرة خلال عام جائحة كورونا .

جاء طراز بورش كاين 2020 في الصدارة حيث بلغت حصيلة مبيعاته 39,245 سيارة ، تلاه طراز بورش ماكان 2020 مع 34,430 سيارة ، وظلّ نجم السيارة الرياضية الأسطورية بورشه ‎911 لامعاً ، حيث سلّمت الشركة 16,919 سيارة جديدة من هذا الطراز مسجلةً زيادة قدرها اثنان بالمائة في مبيعات السيارة ، كما حافظت سيارة تايكان الكهربائية على تألقها ، حيث سلّمت بورشه 4,480 نسخة من هذا الطراز في النصف الأول من العام الجاري بعد طرح السيارة في الأسواق التي تشهد ظروفاً غير مستقرة .

واستمر ظهور البوادر المبشّرة في أسواق آسيا والمحيط الهادي ، وأفريقيا ، والشرق الأوسط حيث سلّمت بورشه لعملائها 55,550 سيارة في النصف الأول من عام 2020‏ ، وظلّت الصين أكبر سوق لشركة بورشه من حيث حجم المبيعات التي بلغت 39,603 نسخة ، كما برزت الأسواق الكورية واليابانية بقوّة بين أسواق المنطقة ، إذ بلغت حصيلة المبيعات فيها 4,242 و 3,675 سيارة على التوالي لتحقق الشركة نمواً بمعدلات ثنائية الرقم في مبيعاتها في كلا البلدين مقارنة بالعام الماضي . وتم تسليم 32,312 سيارة جديدة للعملاء في أوروبا ، فيما سلّمت الشركة 24,186 سيارة جديدة لعملائها في الولايات المتحدة في الفترة بين يناير ويونيو‏ .

وفي هذا الصدد قال ديتليف فون بلاتن عضو المجلس التنفيذي المسؤول عن المبيعات والتسويق في بورشه إيه جي : “نرى أن هناك بوادر إيجابية على الرغم من أننا ما زلنا نشعر بآثار الأزمة التي فرضها تفشي فيروس كورونا في الربع الثاني من العام لا سيّما في الولايات المتحدة وأوروبا ، كان شهر أبريل الأصعب بلا شك حيث كانت جميع مراكز بورشه تقريباً في هذه الأسواق مغلقة “‏.

وأضاف فون بلاتن قائلاً: “لقد حققت بورشه نتائج قوية في الربع الثاني من عام ‎2019 وهي الفترة التي نقارن نتائجنا الحالية بها ، وما زلنا واثقين ومتفائلين وعازمين على مواجهة التحديات في النصف الثاني من العام . وستسهم النتائج الإيجابية المتواصلة والنمو الذي نحققه في السوق الصينية والأسواق الآسيوية الأخرى في دعم مساعينا بشكل كبير”.

ووفقاً لفون بلاتن، فإن الوضع في أوروبا بدأ بالتحسن اعتباراً من شهر مايو على الرغم من عدم استئناف الأعمال كالمعتاد بشكل كامل‏ .

يتمنى فريقنا في عرب جي تي لجميع شركات السيارات في العالم تسجيل مبيعات في النصف الثاني من عام 2020 تعوض من خلاله إنخفاض نسبة المبيعات في بداية العام الجاري بسبب كورونا .

إقرأ أيضاً

Comments are closed.