مجموعة فولكس واجن تعزيز المهام الإدارية وتعين رئيس تنفيذي جديد

أعلنت مجموعة فولكس واجن عن البدء بإعادة تحديد المسؤوليات الإدارية على مستوى علامة VW التجارية والمجموعة بأكملها . وسيرأس رالف براندستاتر ، الذي كان يشغل منصب رئيس العمليات سابقاً ، العلامة الألمانية اعتباراً من 1 يوليو 2020 . وسيُمنح الدكتور هربرت دايس الرئيس التنفيذي لمجموعة فولكس واجن، والذي كان يشغل المنصبين في السابق، المزيد من الصلاحيات ضمن مهامه كرئيس تنفيذي للمجموعة .

وفي نطاق عضويته في مجلس إدارة المجموعة ، سيبقى الدكتور هربرت مسؤولاً عن سيارات الركاب في فولكس واجن ومجموعة العلامات التجارية ذات الإنتاج الواسع ، وتهدف عملية الهيكلة الجديدة إلى زيادة التركيز على مهام القيادات العليا في المجموعة وفي علامة فولكس واجن التجارية خلال مرحلة التحول التي تشهدها صناعة السيارات حالياً . وقد أعلن مجلس الإشراف والرقابة عن هذه القرارات في اجتماعه .

بعد وضع الأسس الاستراتيجية على مدار الأعوام القليلة الماضية والتوجه المستمر نحو القيادة الكهربائية وإنشاء الآليات والنظم اللازمة لتزويد السيارات بالتقنيات الرقمية ، تسعى الشركة الآن إلى تعزيز الهياكل الإدارية العليا على مستوى مجموعة فولكس واجن بأكملها . وفي هذا الإطار ، قرر مجلس إدارة المجموعة في اجتماعه الذي انعقد اليوم تعيين رالف براندستاتر في منصب الرئيس التنفيذي لعلامة فولكس واجن اعتباراً 1 يوليو 2020.

وقال الدكتور هربرت دايس الرئيس التنفيذي لشركة فولكس واجن إيه جي : “رالف براندستاتر هو واحد من المدراء الأكثر خبرة في الشركة ، فقد قاد شركة فولكس واجن على مدار العامين الماضيين بنجاح كمدير للعمليات وأدى دوراً بالغ الأهمية في صياغة التحول الذي شهدته العلامة التجارية”. وتابع الدكتور هربرت قائلاً : “يسعدني أن يواصل رالف براندستاتر عمله في تطوير العلامة التجارية بعد تعيينه في منصب الرئيس التنفيذي وذلك على ضوء القرارات الاستراتيجية بعيدة المدى التي تم اتخاذها على مدار السنوات القليلة الماضية”.

وبعد سجل حافل بالنجاح في عام 2019 ، تتمتع العلامة بمكانة قوية تبشر بمستقبل واعد ، فقد أنجزت VW المرحلة الأولى من استراتيجية (Transform 2025+) بنجاح وتتطلع الآن إلى البدء بتنفيذ المرحلة التالية . وستبرز النتائج الملموسة لخطة التحول الكبير نحو القيادة الكهربائية التي تنفذها الشركة على نطاق واسع من خلال السيارات الجديدة التي نراها اليوم ، حيث تمهد VW الطريق إلى قيادة خالية من الانبعاثات لأجل الجميع . وبحلول عام 2025 ، سيتم بيع ما لا يقل عن 1.5 مليون سيارة كهربائية . وبالإضافة إلى المبادرة الكهربائية ، ستمضي الشركة أيضاً في تعزيز سياراتها بالتقنيات الرقمية على مدار الأعوام القادمة .

من باب التذكير : شاهدوا تجربتنا لـ أقوى سيارة جولف R في الوطن العربي .

إقرأ أيضاً

Comments are closed.