سيارة ذكية ستتحرك على الشوارع في 2021 ترسم مستقبل خدمات النقل

كشفت جاكوار لاند روڤر عن سيارتها التجريبية المبتكرة الجديدة ، “مشروع فيكتور” ، كجزء من رحلة الشركة نحو “الوجهة الصفر”، مقدمةً رؤيتها بخصوص مستقبل خدمات النقل ذاتية القيادة والكهربائية والمتصلة في المدن .

وتعبّر رؤية “الوجهة صفر” في جاكوار لاند روڤر عن طموح الشركة الانجليزية بجعل المجتمعات أكثر أماناً وصحة ، والبيئة أكثر نظافة ،وبالاعتماد على الابتكار المتواصل ، ينصب تركيز الشركة على تحقيق مستقبل يحتوي صفر انبعاثات وصفر حوادث وصفر ازدحام ، وذلك من خلال منتجاتها وخدماتها وفي مختلف منشآتها .

في المرحلة التالية من هذه الرحلة ، يقدّم “مشروع فيكتور” سيارة كهربائية متطورة مرنة ومتعددة الاستخدامات ، ومجهزة للقيادة الذاتية .

ويبلغ طول هذه السيارة التجريبية المتكاملة والمرنة التي ترسم رؤية مستقبل خدمات النقل أربعة أمتارٍ فقط ، كما إنها مصممة من أجل المدن ، حيث تقع كافة مكوناتها من البطاريات ومجموعات القيادة في أرضيتها المسطحة ، كي تسمح بالعديد من الاستخدامات ، أما المقصورة الداخلية المبتكرة فتسمح بتخصيص المقاعد بما يلائم الاستخدام كسيارة خاصة أو الاستخدام المشترك ، كما إنها قابلة للاستخدامات التجارية ، كالاعتماد عليها في المرحلة الأخيرة من توصيل الطلبيات .

تم إنشاء مفهوم “مشروع فيكتور” ليساهم في زيادة جودة المعيشة في المدن مستقبلاً ، وتم تطويره في مركز الابتكار الوطني للسيارات ، حيث يستفيد في هذا المركز من القدرة على العمل بمرونة ومن التعاون الوثيق مع الشركاء الأكاديميين والخارجيين .

كما يعالج المشروع المشهد الأوسع للنقل ، من ناحية كيفية اتصال العملاء بخدمات النقل ، والبنية التحتية اللازمة لاستخدام السيارات المتكاملة ذاتية القيادة في مدننا.

وقال د. تيم ليفيرتون، مدير المشروع : “التوجهات السائدة لناحية التحول الحضري والتحول الرقمي تجعل أنظمة النقل المتصلة في المدن ضرورية ولا يمكن تفاديها . ستتقاسم السيارات المشتركة والخاصة المساحات مع شبكات النقل العامة وستكون متصلة بها ، بحيث يمكننا أن نتنقل حسب الطلب في سيارات ذاتية القيادة . إنها مهمة معقدة ، يمكن تحقيقها بأفضل شكل ممكن من خلال العمل مع شركائنا على مجموعة من المركبات والبنى التحتية والتكنولوجيا الرقمية”.

“بفضل القوة التكنولوجية والهندسية التي تتمتع بها جاكوار لاند روڤر ، يمكننا أن نوفر فرصة فريدة من نوعها للمبتكرين كي يطوروا خدمات نقل ذات كفاءة مرتفعة في المدن ، تتكامل بشكل سلس مع الحياة اليومية .”

” مستقبل خدمات النقل في المدن يتكون من مزيج من السيارات المملوكة والسيارات المشتركة ، وإمكانية استخدام خدمات استئجار السيارات عند الطلب إلى جانب المواصلات العامة . تشكل هذه السيارة حسب رؤيتنا جزءاً مرناً من شبكة المواصلات في المدن، حيث يمكنها أن تتكيّف مع مختلف الاستخدامات”.

ومن المخطط أن تتعاون الشركة مع مجلس مدينة كوفنتري وسلطات منطقة ويست ميدلاندز لتخطيط خدمة النقل الجديدة ابتداءً من أواخر عام 2021 ، لتشكل اختباراً حياً على شوارع كوفنتري .

وقال البروفيسور غيرو كيمبف، كبير المهندسين: “إنها فرصة فريدة من نوعها – منصة تجريبية مصممة ومهندسة بما يلائم الاستخدام في المدن تقدمها شركة سيارات كبرى وتبدأ بها من الصفر ، لتطور خدمات وتطبيقات مصممة بما يلائم المنظومة الخاصة بمدينة ذكية”.

من باب التذكير تعرفوا على ديفيند 2020 الجديدة بالكامل .

إقرأ أيضاً

Comments are closed.