كراسي سيارات المستقبل تجعل دماغ الراكب يظن أنه يمشي

تطوّر جاكوار لاند روفر كراسي سيارات المستقبل ، وتتمثل في نظام متغير الشكل مصمم لتحسين صحة العملاء من خلال معالجة المخاطر الصحية المترتبة على الجلوس لفترات طويلة بوضعية خاطئة .

ويستخدم المقعد المتغير ، الذي يتم اختباره من قبل قسم أبحاث الهيكل الداخلي في جاكوار لاند روفر ، مجموعة من المحركات المصغرة ضمن حشوة المقعد الرغوية لإجراء تعديلات صغرى باستمرار ، بحيث يجعل دماغ الراكب يظن أنه يمشي ، ويكمن تعديله بشكل شخصي ليلائم كل من السائق والركّاب .

ويتّبع أكثر من ربع البشر حول العالم أي ما يعادل 1.4 مليار نسمة أسلوب حياة يعتمد على الجلوس بشكل متزايد ، والذي يمكن أن يؤدي إلى تقلص العضلات في الساقين والأرداف والإليتين ، ما يتسبب بآلام الظهر ، كما إن العضلات الضعيفة تؤدي غالباً لاحتمالات إصابة أكبر عند السقوط أو الإجهاد .

وتستطيع هذه التكنولوجيا التي تمثل كراسي سيارات المستقبل محاكاة إيقاع المشي، أو الحركة المعروفة باسم “التذبذب الحوضي” ، أن تساعد على التخفيف من المخاطر الصحية المترتبة على الجلوس لفترة طويلة عند قطع مسافات طويلة بالسيارة ، حيث يقطع السائقون في المملكة المتحدة وسطياً 146 ميلاً أي ما يعادل 235 كم  كل أسبوع .

وقال د. سيتف إيلي، كبير المسؤولين الطبيين في “جاكوار لاند روفر”: “صحة عملائنا وموظفينا تشكل الغاية الأساسية لجميع مشاريعنا البحثية التكنولوجية ، نستغل خبراتنا الهندسية لنطوّر مقعد المستقبل باستخدام التكنولوجيا المبتكرة غير المستثمرة سابقاً في قطاع السيارات ، لنساعد على معالجة مسألة تؤثر على البشر في مختلف أنحاء الكوكب”.

ويذكر أن سيارات جاكوار ولاند روفر الحالية مزودة بأحدث تصاميم المقاعد المريحة ، والتي تتميز بإمكانية إجراء التعديلات متعددة الاتجاهات ، وآليات التدليك ، والتحكم بالحرارة ضمن مختلف الطرازات ، ويشرح د. إيلي أيضاً الطريقة الأفضل لتعديل المقعد بما يضمن وضعية القيادة المثالية ، والتي تتضمن إزالة الأغراض الكبيرة من الجيوب ، والعناية بموضع الأكتاف ، وضمان استقامة العمود الفقري والحوض ، ودعم الفخذين لتخفيف مواضع الضغط .

ويشكل هذا البحث جزءاً من التزام جاكوار لاند روفر بالتحسين المستمر لصحة العملاء من خلال الابتكارات التكنولوجية ، وتتضمن مشاريع سابقة في هذا المجال أبحاثاً تسعى لتقليل آثار دوار الحركة واستخدام تكنولوجيا الأشعة فوق البنفسجية لوقف انتشار نزلات البرد والإنلفونزا .

وتصب هذه الجهود مجتمعةً في تحقيق رؤية “الوجهة صفر” ، التي تطمح جاكوار لاند روفر من خلالها إلى جعل المجتمعات أكثر أماناً وصحة ، والبيئة أكثر نظافة ، وإلى الوصول لمستقبل أكثر مسؤولية تجاه موظفيها وعملائها والمجتمعات المحيطة بها ، ومن خلال الابتكار المتواصل ، تتبنى الشركة البريطانية منتجات وخدمات تلائم العالم الآخذ بالتغير .

كانت هذه معلومات أولية عن كراسي سيارات المستقبل التي تعمل شركة جاكوار لاند روفر على تطويرها .

ملاحظة : تعرفوا على ديفندر 2020 أهم سيارات لاند روفر الجديدة .

إقرأ أيضاً

Comments are closed.