كيف سيكون رد شركة تسلا على سيارة لوسيد أير الكهربائية الأسرع شحناً في العالم

أعلنت لوسيد موتورز ، تماشياً مع سعيها لإرساء معايير جديدة في عالم النقل المستدام عبر سياراتها الكهربائية المتطورة والفاخرة ، أن سيارتها الكهربائية لوسيد أير – Lucid Air ستكون الأسرع شحناً في العالم ، حيث تستطيع قطع مسافة 32 كم (20 ميل) مقابل كل دقيقة شحن ، ما يتيح لها قطع مسافة 483 كم (300 ميل) بعد شحن خلايا بطاريتها لمدة 20 دقيقة فقط !!! مما سيشعر سيارات تسلا موتورز تشعر بالخوف من هذا العدو الجديد .

وجاء هذا المعيار الجديد من ناحية سرعة الشحن بفضل منظومة كهربائية ذات جهد فائق يتجاوز 900 فولت وبطاريات ليثيوم أيون مخصصة ونظام بالغ التعقيد لإدارة البطارية والحرارة وآليات عالية الكفاءة لتوليد ونقل الحركة ، وتلعب هذه الكفاءة دوراً مباشراً وأساسياً في سرعة شحن السيارة الكهربائية الجديدة ، حيث تفصل بين المسافة المقطوعة ومعدل تدفّق الطاقة .

علاوة على ذلك ، تجمع وحدة تحويل التيار الفريدة والمبتكرة والخاصة بالشركة ، وندر بوكس ، بين عدد من الميزات التي تكون عادة منفصلة عن بعضها في حزمة واحدة عالية الكفاءة ومدمجة ضمن هيكل السيارة . وهذا ما يمنح سيارة لوسيد أير إمكانية التوافق مع مختلف البنى التحتية لشحن السيارات الكهربائية ، وخاصةً العدد المتزايد من محطات الشحن السريع بقدرة 350 كيلوواط والتي يجري بناؤها في مختلف أنحاء الولايات المتحدة .

وستتمتع هذه السيارة الكهربائية الجديدة بإمكانات رائدة من ناحية قدرات الشحن ، من بينها :

  • القدرة على الشحن السريع باستخدام التيار المستمر وقطع 20 ميل بالدقيقة ، حيث يزيد أعلى معدل شحن عن 300 كيلوواط .
  • منظومة كهربائية بجهد فائق الارتفاع يتجاوز 900 فولت .
  • وحدة شحن مدمجة بقدرة 19.2 كيلوواط ، تستطيع دعم سرعات شحن باستخدام التيار المتناوب تصل إلى 80 ميل (129 كم) بالساعة .
  • قدرة مدمجة لتعزيز الشحن في سيارة لوسيد أير ، وإمكانية الشحن السريع باستخدام المستوى الأول والثاني من التيار المتناوب وصولاً إلى المستوى الثالث الأكثر قوةً في التيار المستمر ، بالاستفادة من موصل عالمي موحّد لنظام الشحن المشترك يمكن استخدامه في أي من محطات الشحن العامة .
  • وتم تزويد السيارة بقدرة مدمجة ومتطورة للشحن ثنائي الاتجاه ، حرصاً على مواكبة التطورات المستقبلية في نقل الطاقة من السيارة إلى الشبكة وإلى غيرها من السيارات .

تتوافق هذه السيارة الكهربائية الجديدة مع معايير نظام الشحن المشترك ومع أي محطة شحن سريع تستخدم التيار المستمر ، كما تتمتع بالقدرة على رفع الجهد الكهربائي تلقائياً عند الحاجة للشحن بأقصى سرعة ممكنة وفي أي مكان . ومن خلال التعاون مع إليكتريفاي أمريكا ، سيتمكّن أصحاب لوسيد أير ممن استلموا سياراتهم في الولايات المتحدة من شحنها مجاناً وبسرعة أعلى من أي سيارة أخرى متوفرة اليوم . وتعمل إليكتريفاي أمريكا حالياً على بناء أكبر شبكة من محطات الشحن فائقة السرعة والتي تتراوح قدرتها بين 150-350 كيلوواط ، عبر شبكتها المتنامية التي تضم أكثر من 2000 وحدة شحن في الولايات المتحدة الأمريكية . كما سيتمكّن أصحاب هذه السيارة من تحديد مواقع محطات الشحن التابعة لإليكتريفاي أمريكا ومعرفة مدى توافرها في الوقت الحقيقي بكل سهولة ، بالإضافة إلى إمكانية الوصول إليها وفق مسارات محددة مسبقاً .

وتُعتبر إمكانية الشحن في المنزل إحدى الفوائد الرئيسية لامتلاك سيارة كهربائية ، وبالإضافة إلى كابل الشحن المحمول الأساسي من Lucid ، الذي يأتي مع كل سيارات الشركة ، طورت الشركة الأمريكية  كذلك محطة الشحن المتصلة بالمنزل الخاصة بها ، وهي إحدى أولى محطات الشحن ثنائية الاتجاه باستخدام التيار المتناوب على الإطلاق . وبفضل خاصية الشحن ثنائي الاتجاه ، يمكن لأصحاب لوسيد أير الاستفادة من وسيلة شحن فعالة من حيث التكلفة ، واستخدامها كمخزن مؤقت لإمداد منازلهم بالطاقة ، من بينها المنازل التي تقع خارج نطاق الشبكة الكهربائية . وطور صانع السيارات الكهربائية هذا شراكة متكاملة مع كيو ميريت ، لتسهيل عملية تركيب محطة الشحن المتصلة بالمنزل لمركباتها ؛ إذ يمكن لأصحاب السيارة استكمال استبيان رقمي بسيط لتتمكن كيو ميريت من استخدام النتائج وإدارة كامل عملية التركيب بالاستفادة من فنييها الكهربائيين الموجودين في مختلف أنحاء الولايات المتحدة .

تعمل Lucid على تطوير نظم ساكنة لتخزين الطاقة باستخدام بطارياتها وأنظمتها الإلكترونية الخاصة ، إلى جانب برمجية نظام إدارة البطارية الشهيرة الخاصة بها ، لتطوير حجر الأساس من تقنياتها المتقدمة لتخزين الطاقة . وبالنسبة للشركة ، تُعتبر هذه الخطوة سبيلاً لإيجاد دورة حياة مستدامة بهدف إعادة استخدام بطاريات سيارات لوسيد أير لأغراض أخرى ، كما تساهم هذه الخطوة في إيجاد عالم يحظى فيه التخزين المستدام للطاقة بميزات كبيرة لا سيما في أوقات الذروة ، والاستفادة منها لتخفيف الضغط عن الشبكة وخفض التكاليف والحفاظ على البيئة.

تجدر الإشارة إلى أنه سيتم الكشف عن نسخة الإنتاج من لوسيد أير للمرة الأولى في فعالية خاصة عبر الإنترنت يوم 9 سبتمبر 2020 إن شاء الله .

وتعتبر سيارة أير باكورة إنتاجات الشركة ، وتجسّد نموذجاً لسيارة السيدان الرياضية الفاخرة المجهزة بتقنيات متقدمة تظهر في جانب من تصميمها على تقنيات سيارات السباق ، وتمتاز سيارة السيدان الفاخرة برحابة مساحتها الداخلية مقارنة بالحجم المتوسط لهيكلها الخارجي ، ويمكنها قطع مسافة تتجاوز 500 ميل (805 كم) قبل الحاجة لشحن بطاريتها ، فضلاً عن تسارعها من السكون إلى 96 كم/س بأقل من 2.5 ثانية . وسيتم إنتاج سيارات أير في مصنع الشركة الجديد بكاسا غراندي بولاية أريزونا الأمريكية ، على أن تبدأ عمليات التسليم في مطلع عام 2021 .

شاهدوا تجربة قيادتنا التفصيلية لـ سيارتي ؛ تسلا موديل اس ، و تسلا موديل اكس .

إقرأ أيضاً

Comments are closed.