مصانع مرسيدس بنز وقرارات مصيرية حول مواصلة العمل

بعد مرحلة شهدت تعليق الإنتاج واختصار ساعات العمل بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد ، استأنفت مصانع مرسيدس بنز الإنتاج بنجاح في كل من ؛ أونترتوركهايم ، و برلين ، و هامبورغ ، و سيندلفينغن ، و بريمن .

كما استأنفت مصانع المحركات ومكونات السيارات في ؛ أونترتوركهايم ، و هامبورغ ، و برلين الإنتاج بشكل تدريجي اعتباراً من 20 أبريل ، فيما استأنفت مصانع سيارات الشركة الألمانية مرسيدس في بريمن وسيندلفينغن الإنتاج اعتباراً من الأسبوع الماضي . ومن المقرر أيضاً أن يستأنف مصنع مرسيدس للسيارات في راشتات الإنتاج بشكل تدريجي اعتباراً من 4 مايو .

أما مصانع الشركة في كوليدا وآرنشتات (مصنع MDC Power وMDC Technology) بالإضافة إلى عدد من مصانع مرسيدس بنز للسيارات في عدة دول فستستأنف إنتاجها بشكل تدريجي ، وهي تشمل المصانع في سيبيس وكوغير في رومانيا ويكسكيميت في هنغاريا وتوسكالوسا في الولايات المتحدة الأمريكية ، وسيتم استئناف الإنتاج وفق خطط تتسم بالمرونة بما يتيح مواكبة التطورات الجارية .

ومع تسارع وتيرة الإنتاج ، تواصل مرسيدس بنز مبادراتها الإنتاجية والكهربائية ، حيث تشهد الشركة تنامي الطلب بشكل كبير على منتجاتها في الصين التي تعتبر أكبر سوق لمبيعاتها . وينتج مصنع أونترتوركهايم المحركات والمكونات اللازمة لإنتاج سيارات مرسيدس في الصين ولاستئناف الإنتاج التدريجي في مصانع لتجميع سيارات مرسيدس .

واستكمالاً لعمليات الإنتاج ، استأنف مصنع مرسيدس في برلين إنتاج وحدات إدارة المحركات Camtronic وغيرها من المكونات . أما مصنع هامبورغ فينتج محاور العجلات ومكونات تصنيع المحاور اللازمة لتصنيع سيارات مرسيدس في جميع أنحاء العالم . وقد واصلت مصانع البطاريات في كامينز – حيث يتم إنتاج بطاريات الطراز EQ والبطاريات الإضافية للسيارات الهجينة وبطاريات 48 فولط – العمل أثناء فترة تعليق الإنتاج واختصار ساعات العمل نظراً لدورها الاستراتيجي في مبادرة السيارات الكهربائية التي تنفذها شركة مرسيدس ، حيث جرى تقسيم العمل إلى نوبتين منفصلتين مع التزام الموظفين بإجراءات السلامة بشكل كامل .

وتعمل الشركة على زيادة وتيرة الإنتاج بشكل تدريجي في جميع أقسام الإنتاج في مصنع مرسيدس للسيارات في بريمن ومنها – على سبيل المثال – قسم إنتاج مرسيدس GLC سيارة الدفع الرباعي الأكثر مبيعاً في أسطول سيارات مرسيدس العام الماضي . وفي نفس الوقت ، تتصاعد وتيرة إنتاج الطراز EQC في إطار المبادرة الكهربائية للشركة.

وينتج مصنع سيندلفينغن سيارتي ؛ اي كلاس ، و اس كلاس ، كما يتم إنتاج الطرازات المعززة بالطاقة الكهربائية من كلا الطرازين ، بالإضافة إلى النسخة الهجينة ونسخة plug-in ، في مصنع مرسيدس في سيندلفينغن.

وحرصاً على سلامة الموظفين ، اتخذت الشركة إجراءات للوقاية من العدوى واتفقت مع مجلس الأعمال على تنفيذ حزمة شاملة من التدابير في مصانع مرسيدس بنز ، وتشمل هذه الإجراءات الالتزام بمعايير النظافة الصحية والحفاظ على التباعد لمسافة لا تقل عن 1.5 متر واستخدام الكمّامات التي تغطي الأنف والفم أثناء العمل .

وكانت شركة دايملر قد قررت تعليق معظم عمليات الإنتاج والعمل في مناطق إدارية محددة داخل أوروبا لفترة أولية استمرت لمدة أسبوعين (من 23 مارس حتى 5 أبريل 2020) ، ثم واصلت الشركة العمل على نطاق محدود في ألمانياً اعتباراً من 6 أبريل ، وما زال الوضع متقلباً داخل الشركة حيث سيستمر العمل المحدود في بعض المناطق . ويشمل العمل المحدود مصانع السيارات والشاحنات والمركبات التجارية في ألمانيا . أما الوظائف الأساسية والخطط المستقبلية والمشاريع الاستراتيجية فلا تشملها خطة العمل المحدود لتتمكن من العودة إلى العمل بسرعة بعد انتهاء الأزمة إن شاء الله .

إقرأ أيضاً

Comments are closed.