نيسان تطلق تكنولوجيا I2V لتساعد السائقين على رؤية اللامرئي

تعتزم شركة نيسان اليابانية خلال معرض CES المقبل ، حيث سيتواجد فريقنا في عرب جي تي في امريكا لنقل هذا الحدث ، كشف النقاب عن تقنيتها المستقبلية لسيارة تساعد السائقين على رؤية اللامرئي ، وذلك من خلال دمج الأشياء الواقعية والافتراضية ، والتي تهدف من خلالها إلى توفير تجربة قيادة سيارات فائقة الاتصال .

ويعتبر مفهوم “من اللامرئي إلى المرئي” ، المعروف بـ I2V ، اختصار Invisible-to-Visible ، تكنولوجيا مستقبلية تم تصميمها في إطار نهج التنقل الذكي من نيسان ، التي تشكّل رؤية الشركة القائمة على طريقة تزويد السيارات بالطاقة ، وقيادتها ، وإدماجها في المجتمع . وسوف تسلط نيسان الضوء من خلال استعراض تكنولوجيا I2V أمام زوار معرض الإلكترونيات الاستهلاكية CES على مستقبل قيادة السيارات ، وذلك عن طريق توفير تجربة تفاعلية ثلاثية الأبعاد على شاشة العرض الخاصة بـ نيسان في المعرض .

وسوف تدعم تقنية I2V السائقين من خلال دمج المعلومات التي توفرها المجسّات من خارج السيارة وداخلها مع البيانات التي يتم الحصول عليها من المنصة السحابية ، وهو الأمر الذي سيساعد هذه المنظومة ، ليس على تتبع الوسط المباشر المحيط بالمركبة فحسب ، بل سيساهم أيضاً في التنبؤ بظروف الطريق ، ومنها التعرف على الأشياء غير المرئية خلف المباني أو على ناصية الطريق قبل الوصول إليها . وفي إطار جعل تجربة القيادة أكثر متعة ، يتم تقديم الإرشادات للسائق بطريقة تفاعلية تحاكي الأسلوب البشري ، مثل ظهور شخصيات افتراضية داخل السيارة .

وتتيح تقنية رؤية اللامرئي من خلال ميزات العالم الافتراضي إمكانات لا محدودة في مجالي الخدمات والاتصالات ، ما يعزز تجربة القيادة ويجعلها أكثر راحة ومتعة وحماساً .

تكنولوجيا سيارات نيسان

تُدار تقنية I2V من خلال تكنولوجيا الاستشعار اللامحدود من شركة نيسان والتي تشكّل مركزاً لجمع البيانات الآنية من الوسط المحيط بشأن حالة المرور على الطريق ، والوسط المحيط خارج السيارة وداخلها. وتقوم تكنولوجيا التنقل الذاتي السلس من نيسان  بتحليل البيئة المحيطة بالسيارة باستخدام معلومات آنية، فيما تعمل منظومة السائق شبه الذاتي “بروبايلوت” على توفير معلومات توضح الوسط المحيط بالسيارة.

وتكشف هذه التكنولوجيا المساحة المحيطة بالسيارة بتقنية 360 درجة بما يتيح معلومات حول وضعية الأشياء خارج السيارة ، مثل حالة الطريق أو التقاطعات أو مستوى الرؤية أو العلامات الإرشادية أو مسارات المشاة القريبة. كما توفر هذه التكنولوجيا إمكانية متابعة الأشخاص داخل السيارة، وذلك من خلال تشغيل خاصية الحسّاسات الداخلية، بما يساعد على التعرف على ما يحتاجونه من مساعدة بشكل أفضل، مثل البحث عن شيء ما أو تناول القهوة لضمان الانتباه على الطريق.

سيارات نيسان جديدة

وتعمل تقنية I2V أيضاً على توفير منصة اتصال بين السائقين والركاب من جهة والأشخاص في منصات العالم الافتراضي من جهة أخرى. ويساهم ذلك في تسهيل التواصل بين العائلات والأصدقاء وغيرهم، والذي سيظهرون بصور ثلاثية الأبعاد داخل السيارة كشخصيات مجسمة بتقنيات الواقع المعزز، بما يخلق أجواء الصُحبة أو الدعم.

هذه التقنية تجعل الوقت داخل السيارة أكثر راحة ومتعة أثناء وضعية القيادة الذاتية.

وتجدر الإشارة إلى أن معرض الإلكترونيات الاستهلاكية CES تجري فعالياته خلال الفترة بين 8 – 11 يناير 2019 في مركز المؤتمرات في مدينة لاس فيغاس الأمريكية .

إقرأ أيضاً
Comments