أشهر حوادث اغتيال تمت على متن سيارات

للأسف ، صبيحة كل يوم يتوفى أكثر من ثلاثة آلاف إنسان بسبب حوادث السير نسأل الله أن يجنبنا ويجنبكم شر الحوادث ، و في بعض الأحيان قد تحدث حالات وفاة على متن السيارات ولكن لسبب آخر غير الحوادث العادية  ، مثل الـ اغتيال والحوادث المدبرة كما سنشاهد في حلقة اليوم ….

والتي سنقدم لكم من خلالها 5 من أشهر حوادث الاغتيالات التي تمت على متن السيارات ، و ننصح ضعاف القلوب بعدم مشاهدة الفيديو  .

فإذا كنت ممن يخافون بسهولة ولا يفضلون الحديث عن الاغتيالات والموت ، بإمكانك إيقاف مشاهدة الفيديو الآن ومشاهدة حلقة تيست درايف الأخيرة، ولكن إذا كان لديك فضول لتتعرف على أشهر حوادث الاغتيالات التي تمت على سيارات فنعتقد أن حلقة اليوم ستنال إعجابك :

اغتيال ولي عهد النمسا في سيارة غراف اند ستيفت دبل فايتون موديل 1910

بينما كان الأرشيدوق فرانز فرديناند وزوجته يركبان سيارتهما السوداء المكشوفة نمساوية الصنع خلال زيارتهما البوسنة

 فاجأهما القاتل وأطلق النار مرتين ، فأصابت الطلقة الأولى الأرشيدوق في صدره وأصابت الثانية زوجته وتوفي الاثنان خلال دقائق. لتكون هذه أول حادثة اغتيال مسجلة في التاريخ على متن سيارة.

حادثة الاغتيال هذه عزيزي القارئ في نهاية شهر يونيو من عام 1914 كانت الشرارة التي اندلعت على إثرها الحرب العالمية الأولى . وما زالت السيارة معروضة حتى اليوم في متحف التاريخ العسكري في فيينا .

 تفاصيل حادثة الاغتيال …

فقد كان ولي العهد النمساوي قد نجا من محاولة اغتيال سابقة في نفس اليوم  تم فيها تفجير إحدى السيارات في موكبه بقنبلة يدوية ولكنه قرر زيارة المستشفى العسكري للاطمنان على المصابين و كان أحد أعضاء فريق الاغتيال جالساً  في إحدى المقاهي القريبة من المستشفى في مدينة سراييفو وبمجرد أن شاهد السيارة أنهى شرب قهوته ثم قام ليقف أمام الباب.. و نفذ جريمة الاغتيال على بعد أمتار قليلة من السيارة

 

بوني وكلايد في سيارة فورد V8 موديل 1934

لم يكن يتخيل هنري فورد عندما قدم سيارته الجديدة عام 1934 والتي زودها بمحرك V8 أن أن يستخدمها أشهر المجرمين في التاريخ الأمريكي، صحيح أنه تلقى رسالة من هذا المجرم يمتدح فيها سيارات فورد وقدرتها على الهروب من سيارات الشرطة ، ولكن كان أبعد من خياله أن يقتل المجرم على متنها لتتحول السيارة المثقبة بالرصاص  إلى أيقونة في عالم الإجرام.

التفاصيل …

بوني إليزابيث باركر و كلايد تشيست نات بارو ،  كانا الثنائي الإجرامي الأشهر في أمريكا خلال فترة الكساد الكبير في الثلاثينات من القرن الماضي  ، حيث ذاع صيتهما في أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية بعد قيام عصابتهما بعدة عمليات سطو مسلح على البنوك وعلى المحال التجارية الصغيرة ومحطات البنزين .

ويعد أكثر من سنتين من العمليات الإجرامية ، والتي يعتقد أنهما قتلا خلالها ما لا يقل عن 9 رجال شرطة و أربعة مدنيين ،

 نجح رجال الشرطة في قتل الثنائي الإجرامي في كمين على الطريق فيما كان الثنائي على  متن سيارة فورد V8 مسروقة ، ووفقاً لمصادر الشرطة فقد تم إطلاق أكثر من 150 رصاصة على السيارة .

أما اليوم وبعد أن تنقلت ملكينها لعدة مرات ، توجد السيارة الآن في كازينو في نيفادا .

اغتيال جون اف كينيدي على متن لينكون كونتيننتال

في شهر نوفمبر من عام 1963 ركب الرئيس الأمريكي الخامس والثلاثين جون اف كينيدي سيارته كحلية اللون المكشوفة من نوع لينكون كوةنتيننتال والتي يطلق عليها جهاز الخدمة السرية الخاص بحماية الرئيس اسم اس اس 100 اكس.

وفيما كان يحيي الجماهير المصطفة في منطقة ديلي بلازا في ولاية تكساس برفقة زوجته وحاكم ولاية تكساس وزوجته تلقى JFK رصاصة قاتلة ، أطلقها عليه العسكري السابق في البحرية الأمريكية (لي هارفي أوزوالد) ، والذي كان مترصدا له في بناية قريبة .

بعد الحادثة …

ولكن في تحقيقات لاحقة ، توصلت اللجنة إلى أن اغيال الرئيس الأمريكي كان نتيجة مؤامرة وأن أكثر من شخص أطلق النار على الرئيس في نفس الوقت.

أما السيارة فقد تم إعادة تصفيحها بعد الاغتيال وزودت بزجاج مضاد للرصاص كما تم  طلاؤها باللون الأسود واستخدمها الرئيس (ليندون بي جينسون) والذي كان نائب كينيدي وتولى لرئاسة بعد اغتياله .وبقيت السيارة في الخدمة حتى عام 1978 ، حيث تم إحالتها إلى التقاعد وهي معروضة الآن في متحف هنري فورد . في مدينة ديترويت الأمريكية.

تعرف أيضاً على أغلى السيارات المصفحة في العالم 

الليدي ديانا على متن سيارة مرسيدس مرسيدس S280

إذا كنت من جيل الطيبين  فلا بد أنك تتذكر خبر وفاة الأميرة ديانا الذي تصدر النشرات الإخبارية  في أنحاء العالم  في نهاية شهر أغسطس من عام 1997.

أما إن كنت من الأجيال اللاحقة فدعنا نخبرك عزيزي القارئ أن  الزوجة  السابقة الأمبر تشارلز ولي العهد البريطاني كانت تحظى بمحبة واحترام الملايين من البريطانيين وأن خبر وفاتها أثار حزن الكثيرين في أنحاء المملكة المتحدة ، وهي والدة كل من الأمير ويايام والأمير هاري ،  والذي ظهر مؤخراً في مقابلة تارخية مع المذيعة الأمريكية أوبرا ووجه فيها انتقادات للعائلة المالكة وذكر معاناة والدته قبل وفاتها .

و جاءت وفاة الأميرة ديانا بعد انفصالها عن ولي العهد البريطاني في حادث سير بسبب خطأ السائق الذي كان يحاول الهروب من مصوري المشاهير ، حيث كانت الأميرة بصحبة صديقها المصري (دودي الفايد) ابن الملياردير محمد الفايد في المقعد الخلفي للسيارة والتي يقودها سائق خاص .

التفاصيل…

وأشارت التحقيقات إلى أن مستوى الكحول في دم السائق كان مرتفعاً وأنه كان يتعاطى أدوية مضادة للاكتئاب بوصفة طبية ، كما أنه كان يقود بسرعة كبيرة جداً .

ولكن من الجهة الأخرى يرفض محمد الفايد هذا السيناريو ، ويقول بأن الحادث الذي أودى بحياة ابنه والأميرة ديانا كان مفتعلاً من جهاز الاستخبارات البريطاني MI6 وبأمر مباشر من الأمير فيليب الراحل زوج الملكة إليزابيث.

وفما يبدو الوصول إلى حقيقة الحادث أمراً في منتهى الصعوبة ، إلا ان تعطل الكاميرات بالصدفة  في النفق الذي وقع فيه الحادث يبدو مثيراً للريبة ، كما أن كبيرالخدم الخاص بالأميرة الراحلة نشر رسالة كانت قد كتبتها قبل تسعة أشهر من وفاتها أبدت فيها مخاوف من أن يقتلها زوجها في حادث سير مفتعل.

اغتيال رفيق الحريري في سيارة مرسيدس S600

ما زال اللبنانيون يتذكرون  ذلك الانفجار المدوي  الذي هز العاصمة بيروت في الرابع عشر من فبراير من عام 2005 عندما تم تفجير شحنة ضخمة من مادة TNT المتفجرة في موكب رئيس الوزراء السابق رفيق الحريري .

وتسبب الانفجار في تدمير موكب الحريري بالكامل والذي كان يتألف من  7 سيارات سوداء وأودى بحياته وحياة 21 آخرين ذهبو ضحية التفجير  كما خلف حفرة عمقها 7  أمتار  وقطرها 18 متر.

وجاء في تقرير المحكمة أن انتحاري يقود شاحنة فان بيضاء من طراز ميتسوبيشي ما يعادل طنين من مواد شديدة بعد جزء من الثانية من مرور السيارة الثالثة في الموكب وهي من طراز مرسيدس “إس600” كان الحريري يقودها بنفسه.

واستمر التحقيق لسنوات طويلة ، وحتى شهر أغسطس من العام الماضي / عندما أصدرت المحكمة الدولية الخاصة بلبنان حكمها في قضية اغتيال رفيق الحريري، بإدانة  المتهم سليم عياش بتهمة قتل الحريري عمدًا وبرأت 4 آخرين .

شاهد الفيديو :

إقرأ أيضاً

Comments are closed.