تويوتا تضع نفسها في موقف محرج بعد هذا القرار النهائي

في خطوة حيرت الجميع، قررت شركة تويوتا اليابانية تجنب أنظمة الملاحة والترفيه الخاصة بالجيل القادم من أجهزة آبل و جوجل، و اختارت عوضاً عنهما أنظمة من شركة (Telenav) الغير معروفة بشكل واسع.

ومن جانب آخر تبنت شركات كبرى آخر لتصنيع السيارات من ضمنها جنرال موتورز و فولكس فاجن دمج نظام ابل ((CarPlay و نظام اندرويد (Auto) من جوجل في أنظمة الترفيه المعلوماتي الخاصة بسياراتهم، لكن تويوتا كانت مترددة بتزويد لوحة عدادات سياراتها بأي من النظامين، مما دفعها لرفض هذه الأنظمة الشهيرة.

يعتبر هذا القرار جريء ونهائي من تويوتا، يُظهر بطريقة يصعب تصديقها كيف تتعارض تويوتا من استراتيجيات المستقبل، رغم إستخدامها لأنظمة الملاحة والترفيه الخاصة بشركة Telenav، ولكنه سوف يكون مختلفاً عن أنظمة المألوفة في الهواتف الذكية التي نستخدمها جميعنا، وفي عالم التكنولوجيا فإن كلمة “مختلف” ممكن أن تعني فعلياً “اسوأ”.

لطالما اتهمت تويوتا بشكل عادل أحياناً أو مجحف بتصنيع سيارات خالية من التكنولوجيا والتطور.

في هذه المرحلة، لا يوجد الكثير من المعلومات المتوفرة لفريقنا في عرب جي تي معلومات عن نظام Telenav، الذي سوف يتم إستخدامه لأول مرة عام 2016 في تويوتا تاكوما.

شاركونا أعزاءنا متابعي موقعنا عرب جي تي برأيكم بقرار تويوتا بالإبتعاد عن أشهر الأنظمة الخاصة بالترفيه والملاحة، التي ستستخدمها معظم شركات صناعة السيارات في الطرازات الجديدة.

{"autoplay":"true","autoplay_speed":"3000","speed":"300","arrows":"true","dots":"true","rtl":"true"}
إقرأ أيضاً

Leave A Reply

Your email address will not be published.

تويوتا تضع نفسها في موقف محرج بعد هذا القرار النهائي

بواسطة فريق تحرير عرب جي تي