ريتشارد هاموند وعائلته تعرضوا للسرقة من قبل لصوص محترفين

تعرض ريتشارد هاموند – Richard Hammond وعائلته للسرقة عندما تواجدوا مؤخراً بمنزل مستأجر فاخر في مدينة سان تروبيه الفرنسية ، ويعتقد أن عملية السرقة تضمن تخدير صحفي السيارات الشهير وعائلته المكونة من 15 شخص .

وتشير التفاصيل المتوفرة لفريقنا في عرب جي تي أن ريتشارد هاموند الصحفي الشهير الذي قدم خلال سنوات طويلة حلقات برنامج توب غير – Top Gear برفقة جيرمي كلاركسون قبل أن ينتقلون معاً لتقديم برنامج ذا جران تور – The Grand Tour ، أقام حفل كلاسيكي برفقة عائلته على طريقة العشرينيات من القرن الماضي في الفيلا قبل أن تتم لاحقاً عملية سرقتهم .

وصرحت مندي زوجة هاموند لـ جريدة Express ، “تعرضت عائلتنا للسرقة ولم ندرك وقوع هذه الحادثة إلا في اليوم التالي ، بعد عدم تمكن بعض من أفراد العائلة إيجاد ساعاتهم ، ولنكتشف بعد ذلك فقدان جميع الأموال النقدية ، ولم نفقد اي شيء آخر “.

ريتشارد هاموند

وأضافت مندي ، “من المؤكد أن اللصوص اقتحموا كافة الغرف الموجودة في الفيلا من أجل إتمام عملية السرقة وجمع كافة الأموال من جميع الأفراد ونحن نائمين ، ولتتم هذه العملية بدون أن يستيقظ أي شخص هناك احتمال كبير أنهم استخدموا أحد أنواع الغازات لتخدير عائلتنا ، فمن الصعب أن تتم عملية البحث عن كافة الأموال النقدية ونحن في المنزل إلا بعد أن يكون اللصوص واثقين من تخدير جميع الأفراد “.

وبعد هذه التصريحات أسرعت الكلية الملكية البريطانية لأطباء التخدير وأعلنت ، إن مثل هذا النوع من التخدير لا يتم بهذه البساطة عبر ضخ غاز مخدر في الهواء حتى لو كان الشخص نائماً !!!

ولا تعتبر هذه أول مرة يتعرض بها أحد مشاهير عالم السيارات للسرقة على ساحل الريفييرا الفرنسية موطن سياحة الأثرياء ، ففي عام 2015 تعرض سائق الفورمولا 1 البريطاني جانسون باتون وزوجته السابقة جيسيكا للسرقة وصرحوا في ذلك الوقت أنه تم تخديرهم من أجل القيام بعملية السطو .

لم يحصل فريقنا في عرب جي تي على تفاصيل أخرى ولكن المدن الأوروبية التي تجذب الأثرياء في الصيف لها تواجه إنتشار اللصوص المحترفين في نهب ممتلكات الأشخاص الأغنياء القادمين لقضاء العطل في الأجواء الصيفية .

إقرأ أيضاً
Comments