لامبورغيني تزيح الستار عن اليخت الآلي الأجدد في العالم

أزاحت أوتوموبيلي لامبورغيني – Automobili Lamborghini بالتعاون مع مجموعة The Italian Sea Group الإيطالية الستار للمرّة الأولى عالمياً عن Tecnomar for Lamborghini 63 ، اليخت الآلي الجديد ضمن أسطول تكنومار – Tecnomar المتوفر بإصدار محدود والذي يشير إلى سنة تأسيس لامبورغيني في 1963 .

ويتمتّع هذا اليخت بعدد من المزايا الحسية من ضمنها الأداء ومتعة القيادة والانتباه الدقيق للجودة والتفاصيل ، وهي تجتمع كلّها معاً ضمن Tecnomar for Lamborghini 63 ، والفضل بهذا يعود إلى حلول الهندسة المبتكَرة والتصاميم المتميّزة والمتفرّدة والتي تتشارك فيما بينها التصاميم والتقاليد الإيطالية .

وكان مشروع هذا اليخت الآلي ، الذي طوّرته مجموعة The Italian Sea Group ، قد بدأ عبر سلسلة من الجلسات التعاونية في ظل مساهمة بارزة من قسم Centro Stile لدى لامبورغيني ، ومع لمسات مستوحاة من سيارة لامبورغيني سيان الرياضية الهجينة الفائقة التي تتضمّن مكثّفاً فائقاً جديداً يرسي المعايير العالية مع تقنيات مواد علمية حديثة . وهو بالتالي يشكّل نظرة على المستقبل مع تصميم لا تخطئه العين ولون وتفاصيل مخصَّصة بالكامل .

ولقد شكّل التحدّي المتمثّل بإعادة استنباط الخصائص الأساسية المشترَكة لروح كلا العلامتين التجاريتين مصدر وحي في جميع مراحل المشروع ، بدءً من القواعد التصميمية وصولاً إلى تحديد الخصائص التقنية لضمان الأداء الهائل ، دون الإغفال عن جودة المواد والانتباه الدقيق للتفاصيل .

لا يُعتبَر يخت Tecnomar for Lamborghini 63 عملاً إبداعياً في مجال التصميم فحسب ، بل يمثّل قمّة الفخامة في عالم القوارب السريعة . وهو مستوحى من أداء سيارات لامبورغيني الرياضية الفائقة ، وبالتالي فإن أبرز الخصائص المبتكَرة التي تشكّل صلب هذا المفهوم تتمثّل في السرعة ودينامية الهندسة خفيفة الوزن .

ومع محرّكي MAN V12 بقوّة 2000 حصان ، يصل هذا اليخت الآلي إلى سرعة 60 عقدة وسيكون الأسرع ضمن أسطول تكنومار ليلبّي متطلّبات جامعي القطع الخاصّة بالإضافة إلى عشّاق الحياة البحرية . ومن شأن مادة ألياف الكربون ، التي تُعدّ جوهرية في سيارات لامبورغيني الرياضية الفائقة ، أن تضع هذا اليخت بقوّة في فئة القوارب فائقة خفّة الوزن ، وهو يتمتّع بطول قدره 63 قدماً ويزن 24 طناً فقط .

يتميّز التصميم الخارجي بشكل جانبي رياضي فائق ، مع مظهر حديث ومتطوّر جداً لكن بحري تماماً . وتم ابتكار البدن والبنية الفوقية من طبقة عالية الأداء قام بتطويرها مهندسون بحريون متخصّصون بالعلوم الديناميكية المائية ، حيث عملوا على ترجمة الخطوط التصميمية من ابتكار مارسيلو غانديني ، التي تألّقت بها سيارتا ميورا و كونتاش من فترة ستينيات وسبعينيات القرن الماضي ، بأسلوب معاصر جداً . أما السقف الصلب فهو مستوحى من سيارات لامبورغيني الرودستر بحيث توفر حماية من الشمس والرياح بينما تضمن الأداء الديناميكي الفائق . وحصل اليخت الآلي على أضواء قوسية تشير إلى سيارة لامبورغيني تيرزو ميلينيو و سيارة سيان ، وكلاهما تتميّزان عبر أضوائهما الأمامية التي تأخذ شكل حرف Y باللغة الإنجليزية .

أما التجهيزات الداخلية في فهي نتيجة التصميم عالي التقنية المرتكِز على المواد فائقة الأداء من ناحية الوزن والوظيفة ، والتي تتناغم بشكل مثالي مع التقاليد التي تميّز أفضل الصناعات الإيطالية .

تجدر الإشارة إلى أن القارب الأول سوف يصبح متوفراً في بدايات العام 2021 .

إقرأ أيضاً

Comments are closed.