شاهد ما حصل لهذا الطفل بعد مزحة بالدراجة النارية

شاهد ما حصل لهذا الطفل بعد مزحة بالدراجة النارية

يعرض مقطع الفيديو طفلا فوق لعبة دوارة تتحرك بسرعة جنونية باستخدام دراجة نارية ما أدى إلى تعرضه لإصابات خطيرة ويتلقى العلاج الآن في مركز طبي في مدينة نوتنجهام بانجلترا.

حيث وقع الطفل تايلر بروم البالغ من العمر 11 عاما ضحية تنمر من قبل مجموعة مراهقين جعلوه يجلس في اللعبة ما أسفر عن إصابته بتلف دماغي وعدم وضوح في الرؤية.

وذكرت داون هولينجورث والدة الطفل أن رأسه تضخم كما أن الأوعية الدموية في عيناه انفجرت وتغيرت ملامح وجهه، ولم يعد يتذكر شيئا وهناك احتمالية أن يصاب بسكتة دماغية.

وأوضحت أن الأطباء قالوا إن إصاباته جاءت بسبب تعرضه لمستويات مرتفعة من قوة التسارع G-force، ويتوقع الأطباء أن تختفى الكدمات الخارجية خلال 4 إلى 6 أسابيع، لكنهم لايعرفون كم مدة شفاء الإصابات الداخلية.

ومن جهتها صرحت شرطة نوتنجهام أنها تحقق في الحادثة وطالبت كل من لديه تسجيلات مصورة حول الحادثة أو معلومات إبلاغ الشرطة للمساعدة في القبض على الجناة.

 

إقرأ أيضاً

Comments are closed.